خبر عاجلزاوية المؤسس

على اياديكم تعلمنا الحوار …..

الحياة نيوز-بقلم :  ضيغم خريسات- الدعوة الى إضراب عام ليس ما تعلمنا على مقاعد الدرس والتظاهر بعيدا عن لغة الحوار والنقاش لم يكن طريقنا الى المدارس والمعلم قدوتنا الذي كنّا نعتبره الأب والأخ والصديق الذي كان يحمل هموم ابنائه الطلاب وليس المعلم الذي يتركهم يجلسون على مقاعدهم بدون دراسة لا ننكر ابدا اننا تعلمنا نشيد الوطن ورسم العلم وخارطة الوطن العربي قبل خريطة اَي بلد لان رسالتكم لم تكن البحث عن إعطاء دروس خصوصية او بناء ثروات او شراء سيارات فاخرة او تشكيل تيارات تزعزع أمن الوطن واستقراره كلنا مع مطالبكم بتحسين وضع المعلم وتعديل مستوى دخله المادي ليتناسب مع غلاء المعيشة لكنكم تدركون أيضا ان الاْردن يمر بأصعب فترة بتاريخه الاقتصادي جراء ضغوطات التركيع التي تمارسها امريكا وإسرائيل على الاْردن وحكومته وشعبه وتدركون اننا لا نمتلك الا موارد محدودة لأنكم أنتم المورد الحقيقي في بناء جيل قادر على التحدي من خلال العلم والمعرفة
المرحلة صعبة والحكومة قصرت في غيابها عن لغة الحوار وانسحبت من وعودها كل هذا لا يقودنا ان نضرب ويضرب معنا الطلاب ونغلق المدارس لانه ليس من شيمنا ومبادئنا لأننا من نصنع الاوطان ونبني فهكذا تعلمنا منكم .

فاحترامكم واجب علينا كلنا لان من علمني حرفا كنت له عبدا.
ايها الآباء والاخوة الذين دعوتم الى الإضراب انظروا لمصالح الطلاب والأبناء الذين هُم امانة في اعناقكم وانظروا الى مصلحة الاْردن كدولة وليس حكومة لان الحكومات ترحل وتبقى الدولة التي نحن اساسها
انا معكم اختلف مع الحكومة وضعفها في مواجهة الحقيقة ومعكم ان التنظير والتخدير للمواطن لن يجدي نفعا وبات رحيل الحكومة ونوابها قريبا اذا بقيت سياسات التخدير.

على ما هي عليه وعلى الحكومة اليوم ان تثبت لنا ولكم جديتها في الإصلاح من خلال التخلي عن التنفيع والمحسوبية أنتم قدوتنا ولن نقف إليكم الا احتراما فالحل لن يكون بالإضراب إنما بالحوار وهناك ملك هو المرجعية يلبي نداء الوطن .

والله من وراء القصد

تابعنا على نبض
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق