الرئيسيةعربي ودولي

طفلة سورية في إدلب تنتظر الوصول إلى الإمارات للعلاج بعد إصابتها جراء الزلزال

الحياة نيوز ـ كشفت مصادر طبية حكومية سورية لـRT عن محاولة لنقل الطفلة شام التي أصيبت في الزلزال إلى الإمارات لتلقي العلاج، إلا أن السلطات التركية منعت خروج الطفلة من إدلب ورفضت علاجها.

وقالت المصادر إن السلطات السورية حاولت خلال الأيام الماضية نقل الطفلة السورية شام من مستشفى “الشفاء” في إدلب إلى دولة الإمارات العربية لمعالجتها مع ستة أطفال سوريين آخرين يعانون من هرس تام بالأطراف بسبب الزلزال الذي ضرب سوريا وتركيا، لكن المحاولات هذه فشلت بسبب رفض السلطات التركية السماح بتسليم الطفلة للسلطات الطبية السورية المعنية.

وتعاني شام مما بات يعرف بمتلازمة هرس الأطراف كإحدى ضحايا الزلازل بسبب ضغط الأنقاض على قدميها قبل انتشالها.

وكشفت المصادر أن الرئاسة السورية وبعد أن استطاعت تأمين علاج ستة أطفال سوريين مصابين بنفس المتلازمة في دولة الإمارات، حاولت بكل الطرق منذ عدة أيام عبر وساطة روسية لتكون شام الطفلة السابعة خاصة وأنها تواجه خطر بتر قدميها، لكن السلطات التركية منعت خروج الطفلة من إدلب ورفضت علاجها رغم خطر استكمال حياتها بلا قدمين.

وأكدت المصادر السورية أن هنالك 10 سوريين مصابين بهرس الأطراف بينهم ستة أطفال سيتم نقلهم إلى دولة الإمارات لتلقي العلاج المناسب وأن دمشق كانت تنتظر استقدام الطفلة شام لتنضم إلى الأطفال الستة لإرسالهم الى الامارات.

من جهته لم يصدر عن الجانب التركي أي تعليق على الموضوع.

RT

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى