آراء وكتابهام

محمد داودية يكتب : عمل وطني مجيد !!

الحياة نيوز ـ بقلم محمد داودية ـ

وأرى ان أبرز حدث ثقافي يتم اليوم، هو إنصاف كتابنا الراحلين، وإحياء ذكراهم، والتعريف بأدوارهم ومساهماتهم في الحياة الثقافية والسياسية والعلمية الأردنية.

اتحدث تحديدا عن البرنامج الإذاعي “راحلون”، الذي تم انتاجه بالتعاون بين إذاعتنا الرسمية ورابطة الكتاب الأردنيين، وبدأ بثه يومياً مع مطلع العام الجديد.

لا يمكن حصر الإيجابيات التي يحققها برنامج الوفاء الثقافي الوطني “راحلون”، الذي يبث رسائل وقيماً وإشاراتٍ، أبسطها أن بلادنا تحفظ صنيع ابنائها وتبجل ذكراهم وتحييها.

وأذهب مباشرة إلى شكر المحامي أكرم الزعبي رئيس رابطة الكتاب الأردنيين صاحب فكرة برنامج “راحلون”، والأستاذ المجد المخلص محمد المشايخ الذي كتب مادة هذا البرنامج، والذي يذهب كل يوم إثنين وثلاثاء إلى الإذاعة، فيحضر تسجيل الحلقات كي لا يتم لفظ أي اسم أو اي عنوان خطأ.

وأشكر أيضا اذاعتنا العتيدة التي تبنت بث مادة البرنامج، على امل ان توفر له المخصصات الكافية لانتاجه !!

نحن نتحدث عن نحو 271 حلقة أعدها محمد المشايخ، وتقدمها المذيعة رولا النجمي، ويخرجها ويمنتجها محمد شموط، وشادي الزيادين، بإشراف فضل معارك مدير البرامج في الإذاعة، ومتابعة إبراهيم البواريد مدير عام الإذاعة والتلفزيون وأكرم الزعبي رئيس الرابطة.

 وتتبدى الجدية من تكليف الرابطة، الأستاذ محمد المشايخ، المختص صاحب التجربة الطويلة في كتابة السِّير والتراجم، الذي سبق له أن أصدر معجم شعراء الأردن، ومعجم الروائيين والقاصين الأردنيين، ومعجم أديبات الأردن وكاتباته، ودليل الكاتب الأردني، وكـُتـّاب من الأردن، والأدب والأدباء والكتاب المعاصرون في الأردن، وأنطولوجيا عمان الأدبية، وأنطولوجيا الزرقاء الإبداعية، وأدباء مادبا وكتابها، وأدباء الرصيفة وكتابها.

وإنني لأدعو إلى المزيد من البرامج المماثلة، التي تكشف عن مواطن القوة الناعمة، والصلابة المتعاظمة الفولاذية، في بلادنا التي تتركز في الثقافة الوطنية القومية التقدمية الانسانية، المعادية للاستعمار والظلم والإرهاب والفساد والعنصرية والطائفية.

ومن اساسيات ذلك، توفير دريهمات التمويل اللازم لإنتاج هكذا أعمال تكرس الاعتزاز الوطني والإنصاف الأخلاقي.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى