آراء وكتاب

كنز البشرية

بقلم : دانيا ريحان :- يحكى ان هناك طفلة ( بائعة الورد ) في احدى الليالي الماطرة و المظلمة تجوب الطرقات كل يوم و هي عارية القدمين و تطرق باباَ تلو الأخر بحثاَ عم من يشتري منهنا الورد الى ان اشتدت عاصفة ثلجية .

فوجدت مخبز عجوز و احتمت إليه و قامت العجوز بتدفئتها بمعطف فكانت سعادتها لا يمكن وصفها , فنظرت العجوز بدهشة !

وقالت : احقاَ انت فرحة

فتبسمت الطفلة و نظرت إليها و قالت : غيري لم يجد مكان يحتمي إليه .

القناعة كنز لا يفنى

القناعة ايمان

القناعة سعادة داخلية لا يمكن وصفها

القناعة هبة و نعمة من نعم الله

القناعة رضى نفسي عميق

في عمق الشتاء البارد ستجد في داخلك صيف لا يقهر.

ان الحصول على كل شيء مستحيل علينا ان نختار التضحية بشيء غالي حتى نتمكن من الحصول على شيء لا يمكن تركه , كما ان القناعة ليست من الصفات السهلة التحقيق ,و إنما تحتاج للكثير من النمو ّو الوعي الداخلي .

فالإنسان القنوع ينظر إلى النصف الممتلىء من كأسه و يمتنّ لوجوده مهما كثرت النواقص , و بالتالي فإن قناعته تمنحه السّعادة و الإستقرار الداخلي .

و القناعة ليست نقيض الإجتهاد ابداَ بل ميسرة له .

و تساعد على التقليل من الضّغط المصاحب للسير في طريق النجاح الذي غالباَ ما يكون شائكاَ و متعباَ فقناعتك بأنك لن تنال إلا ما فيه الخير لك سيخفف من ألم عدم الوصول و يدفعك للإنجاز من حيث أنت حتى لو لم تكن في القمّة , كما سيخفف عليك تعب منتصف الطريق و سيعطيك الدافع للإستمرار.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى