الرئيسيةعربي ودولي

قيس سعيّد : لا عودة إلى الوراء والكلمة النهائية تعود للتونسيين

الحياة نيوز ـ أكد الرئيس التونسي، قيس سعيّد، الجمعة، على أنه “لا عودة إلى الوراء وأن الكلمة النهائية تعود إلى التونسيين”، مشدداً على “ضرورة تطهير الدولة ومؤسساتها ممن يسعون إلى ضربها من الداخل ويعملون بكل الطرق على افتعال الأزمات”.

وقال الرئيس التونسي في مقطع مصور نشره الحساب الرسمي للرئاسة التونسية على مواقع التواصل، خلال زيارته مقر اللجنة الوطنية للصلح الجزائي في العاصمة تونس: “نحن في حالة حرب ضد الفساد والخونة والعملاء، ولا بد أن نعمل على تحقيق إرادة الشعب في استرجاع أمواله المنهوبة”.

وأضاف سعّيد أن “جزءاً من هذه الأموال المنهوبة سيتم توجيهه إلى الشركات الأهلية، بالإضافة إلى تمويل استثمارات في الجهات التي تم ترتيبها من الأكثر إلى الأقل فقرا”.

وخلال زيارته، أجرى الرئيس التونسي حديثاً مع عدد من المواطنين والمواطنات، مؤكداً لهم “ضرورة تطهير الدولة ومؤسساتها ممن يسعون إلى ضربها من الداخل ويعملون بكل الطرق على افتعال الأزمات، لأن طريقهم لتأجيج الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية هو المس بالسلم الأهلية عبر احتكار السلع والبضائع وسحبها من الأسواق”، بحسب قوله.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى