هام

بحث التعاون بين رجال الأعمال الأردنيين ونظرائهم بمجموعة الأمن القومي الأميركية

الحياة نيوز – بحث رئيس وأعضاء جمعية رجال الأعمال الأردنيين، مع وفد من منظمة رجال الأعمال التنفيذيين لمجموعة الأمن القومي الأميركية، أهمية تعزيز التعاون المشترك وتطويره، ووجود العديد من الفرص الاستثمارية المتاحة لكلا الجانبين ومجالات متنوعة لدخول أسواق البلدين.

وأكد رئيس الجمعية حمدي الطباع في بيان، السبت، متانة العلاقات الأردنية الأميركية، ووصولها إلى مستويات متقدمة على مختلف الأصعدة، مشيرا إلى دور اتفاقية التجارة الحرة المبرمة بين البلدين في مواصلة تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والدفع بها نحو آفاق أرحب.

ولفت إلى أن القطاع الخاص الأردني، يحاول دائماً الاستفادة من مزايا اتفاقية التجارة الحرة، وتوسيع قاعدة التعاون المشترك ودخول السوق الأميركية، إذ أن الميزان التجاري بين البلدين يميل لصالح الأردن، مما يعكس مدى نجاح الاتفاقية في تحقيق المصالح المشتركة، التي جعلت الولايات المتحدة أهم شريك تجاري للأردن من حيث التصدير على وجه الخصوص حيث استقطبت الاستثمارات الأجنبية إلى الأردن للاستفادة منها.

وأعرب الطباع عن تطلع القطاع الخاص الأردني للاستفادة أكثر من الاتفاقية في تصدير الخدمات، خاصة في مجالات الإنشاءات والمقاولات وتكنولوجيا المعلومات، لافتاً إلى تميز الأردن بعدد متنوع من القطاعات الواعدة ذات القيمة المضافة، التي تتمتع بفرص استثمارية عديدة، من أهمها مشروع الناقل الوطني والصناعات الدوائية وتكنولوجيا المعلومات والصناعات الغذائية والرعاية الطبية والسياحة العلاجية والمشاريع القائمة في المدن الصناعية والمناطق الحرة والتنموية.

وتعد منظمة رجال الأعمال التنفيذيين لمجموعة الأمن القومي الأميركية غير ربحية وغير حزبية، وتتألف من كبار المديرين التنفيذيين في مجال الأعمال والصناعة بالولايات المتحدة الذين يطبقون أفضل الممارسات التجارية لمواجهة التحديات الأمنية الملحة في أميركا.

 (بترا)

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى