الرئيسيةمحليات

52 مليون دينار إجمالي قروض المزارعين بالأردن

الحياة نيوز- أكد مدير عام مؤسسة الإقراض الزراعي محمد دوجان، أن إجمالي القروض التي قدمتها المؤسسة بلغ 52 مليون دينار، منها 35 مليونا بدون فوائد و17 مليونا بفوائد بنكية ومرابحة إسلامية، منذ بداية العام ولغاية نهاية الشهر الحالي.

وأضاف دوجان لصحيفة الغد، ان عدد المقترضين المستفيدين بلغ 11500، عدد الذكور منهم 7500 بقيمة 36 مليونا، بينما بلغ عدد الإناث 4500 بقيمة 16.3 مليون، موضحا ان قروض الفقر والبطالة بلغت 6.5 مليون منها قروض تمويل ريفي 1.700 مليون.

وبين أنه وفي إطار ترجمة رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني، بضرورة الاهتمام بالقطاع الزراعي ودعمه وتنميته، تقرر إدخال أنشطة وابتكارات حديثة تسهم برفع القيمة المضافة، والوصول لسلاسل الإنتاج ومراحله، وتعزيز استخدام التقنيات والتكنولوجيا الحديثة، لتطوير وتنويع إنتاجية القطاع بما يحسن البيئة التسويقية.

ولفت إلى إطلاق حزمة مشاريع لدعم القطاع العام الماضي من دون فائدة بقيمة 35 مليون دينار، وشملت 4 محاور، هي: دعم وتحفيز المشاريع الزراعية النوعية، وتشمل مشاريع الصناعات الزراعية والغذائية، والخدمات اللوجستية الزراعية، والحصاد المائي، والمشاتل الإنتاجية، ومزارع الأسماك، والزراعة المائية والأحيومائية وإنتاج البذار، وخصص لها 10 ملايين دينار.

وبين دوجان، أن إجمالي القروض الممنوحة لهذه الغاية بلغ 870 ألف دينار، استفاد منها 64 من المقترضين.

أما محور شراء مستلزمات الإنتاج الحيواني (الأعلاف) وتسمين الأغنام والعجول، للمساهمة بتوفير مدخلات الإنتاج (الأعلاف) بأقل التكاليف الممكنة، في ظل تدنـي مستوى الهطل المطري لهذا العام، فخصص له 10 ملايين دينار، وبلغ إجمالي القروض الممنوحة لهذه الغاية نحو 2.1 مليون دينار استفاد منها (780) مزارعا.

وفي محور تمكين المرأة بمجالات التنمية الزراعية والريفية، والتي تشمل مشاريع تربية الأغنام والأبقار، والتصنيع الغذائي المنزلي والحرف المرتبطة بالقطاع الزراعي، وزراعة النباتات العطرية، فخصص لها 10 ملايين دينار، استفادت منها 2155 مقترضة بقيمة تقدر بنحو 6.8 مليون دينار.

أما محور الشباب المتعطلين عن العمل، فخصص له 5 ملايين دينار، للمساهمة بالحد من الفقر والبطالة وتوفير فرص تشغيل للشباب، بمشاريع تشمل الثروة الحيوانية والمشاتل والتصنيع الغذائي، والمهن المرتبطة بالقطاع الزراعـي، واستفاد منها 885 شابا، وبلغت قيمتها 2.7 مليون دينار.

وتنوعت المشاريع التي تشكل المحور الأول، وتستهدف تطوير قطاع الإنتاج لتشمل: إنشاء مزارع الأسماك والاستزراع السمكي، والزراعة الأحيومائية، والتصنيع الغذائي المتوسط، والتعبئة والتدريج والتبريد، وإنشاء المشاتل الحديثة، ومشاريع الحصاد المائي، وتمويل مؤسسات وجمعيات تقدم خدمات زراعية، وتمويل إنتاج بذار.

كما أطلقت المؤسسة في العام 2020، بحسب دوجان، حزمة مشاريع موجهة لتحفيز النمو في القطاع الزراعـي بسعر فائدة تفضيلي، وتمويل مشروعين لشركتين زراعيتين للتعبئة والتدريج والتبريد بقيمة 360 ألف دينار، وتصنيع أعلاف الأسماك بقيمة 230 ألف دينار، لدفع الاستثمار في القطاع الزراعي باتجاه مشاريع تسهم برفع القيمة المضافة، والتمويل الموجه لسلاسل الإنتاج وبعد الحصاد.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى