عربي ودولي

ارتفاع أسعار الطاقة يُخرج الألمان إلى الشارع

الحياة نيوز- خرج آلاف الأشخاص مرة أخرى إلى الشوارع بشكل رئيسي في مدن شرقي ألمانيا للاحتجاج على سياسة الطاقة التي تنتهجها الحكومة مع ارتفاع الأسعار.

وقالت الشرطة إن نحو ستة آلاف شخص تجمعوا في أكثر من 12 مدينة بولاية مكلنبورج فوربومرن بشمال شرق البلاد مساء أمس الاثنين.

وفي عاصمة الولاية شفيرين وحدها، حضر نحو 1600 شخص للتظاهر، في حين شارك عدة مئات من الأشخاص في مسيرات في مدن فيسمار وبارشيم ولودفيجسلوست وجوسترو ونيوبراندنبورج ونوستريليتس وفارين آن دير موريتز، وغيرها.

كما خرج آلاف الأشخاص إلى الشوارع في ولايات ساكسونيا وتورينجن وساكسونيا أنهالت شرقي البلاد.

وبعد انقطاع دام شهرا، اجتمعت حركة بيجيدا المتطرفة مرة أخرى لأول مرة في ما تسميه “مسيرة دريسدن المسائية العظيمة”.

وتجمع عدة مئات من أنصار بيجيدا في ساحة نيوماركت في دريسدن، في حين شارك شباب بنفس العدد تقريبا في احتجاج مضاد.

وفي مدينة ماجدبورج (نحو 150 كيلومترا غرب برلين) حضر نحو 1100 شخص تجمعا نظمه حزب البديل من أجل ألمانيا اليميني المتطرف.

وفي الوقت نفسه في لايبزيغ، وقعت اشتباكات بين المشاركين والمتظاهرين المناهضين خلال احتجاج، وفقا لمتحدث باسم الشرطة.

د ب أ

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى