ثقافة وفنون

أردنية تفوز بلقبي ملكة المواهب في اميركا ..

حصلت الشابة الامريكية من اصول اردنية، ديانا مروان معايعة خلال مشاركتها بمسابقة ملكة جمال العرب في الولايات المتحدة التي أقيمت بولاية اريزونا الأسبوع الماضي على لقب ملكة المواهب ولقب تصويت الجمهور.

وعلى الرغم من أن المعايعة لم تتوج بلقب ملكة جمال العرب في الولايات المتحدة الأمريكية 2022، الا انها وحسب بيان صدر عن رئيس المنظمة القائمة على تنظيم المسابقة أشرف الجمل ان «الأردنية ديانا معايعة حصلت علي لقبي ملكة المواهب لتفوقها المتميز في الغناء ولقب تصويت الجمهور».

 فيما فازت المغربية مروة الحلو باللقب وفازت الفلسطينية جوانا رشيد بلقب الوصيفة الأولى، واللبنانية ماريا باسيل بلقب الوصيفة الثانية واللبنانية جنيفر قصير الوصيفة الثالثة.

وكانت ملكة المواهب ديانا قد قدمت أغنية «ليس لدي شيء» لويتني هيوستن. وتقول دينا كان هذا تحديا لها بسبب ان الاغنية هي «واحدة من أصعب الأغاني التي غنيتها على خشبة المسرح» مضيفة في لقاء صحفي مع التقرير الاردني ومقره نيويورك لقد «كنت فخورة بالحصول على هذا التحدي والقدرة على العودة بلقب ملكة المواهب « بعد أداء الأغنية.

ومع أن اللجنة المنظمة هي من تختار ملكة الجمال حسب معايير معينة، الا ان الجمهور اختار الاردنية ديانا للحصول على اللقب ولهذا فازت بلقب «تصويت الجمهور»

وتقول ديانا انه ومع العلم ان أيام المسابقة « طويلة جدا ومتعبة، ولكن في النهاية كانت كل لحظة تستحق كل هذا العناء» بسبب خوض تجربة المشاركة والتعرف على الأشخاص الذين قابلتهم خلال المشوار ولاسيما المتنافسات العربيات على اللقب.

وديانا من مواليد الولايات المتحدة وحاصلة على درجة البكالوريوس في الاتصالات من جامعة كاليفورنيا في سان دييغو مع مرتبة الشرف، وتخرجت في حزيران من العام الماضي.

وعن مشاريعها المستقبلية قالت ديانا انها ستبدأ في آب هذا العام في تحقيق حلمها بالالتحاق بكلية الحقوق في جامعة كاليفورنيا الغربية للقانون مضيفة بالقول انها ستستخدم شهادتها في القانون لـ» مساعدة العرب والنساء بشكل مباشر في مجتمعها (العربي الاميركي) وكذلك ملء مساحة ضرورية للنساء في خلق التشريعات القانونية.

ومن بين المشاركات العشرين هذا العام كان هناك 3 مشاركات اردنيات، فبالاضافة الى ديانا معايعة من ولاية كاليفورتيا شاركت اليسا عرنكي من ولاية اريزونا ولوريس نجمة من ولاية كاليفورينا ايضا.

اصول عائلة ديانا من اربد حيث هاجرت والدتها واسمها بثينة، إلى الولايات المتحدة من الأردن في الثمانينيات جنبا إلى جنب مع عائلتها المباشرة بأكملها بعد الحصول على البطاقات الخضراء فيما هاجر والدها مروان إلى الولايات المتحدة في عام 1996 بعد زواجه من بثينة. لكن ديانا لم تتمكن من زيارة الأردن إلا العام الماضي فقط مصممة على أنها لن تنقطع عن زيارة الأردن بعد اليوم حيث أصبح لديها الوقت والوسائل للقيام بزيارة الاردن..

وعن سبب مشاركتها في مسابقة ملكة جمال العرب في الولايات المتحدة الأمريكية قالت إن السبب هو إلهام الآخرين «وأريد أن أشارك رسالتي حول تمكين جميع الشابات العربيات في العالم حول أهمية التعليم والأسرة والثقافة والصحة النفسية.» مضيفة ان « لدى قصص الآخرين حقا القدرة على تغيير حياة الناس وأريد أن يكون لهذه المنصة تأثير مباشر على أولئك في مجتمعي العربي.»

يبلغ عدد العرب في الولايات المتحدة 5 ملايين نسمة تقريبا علما ان الارقام الرسمية تشير الى 4 ملايين فقط.

يذكر ان مسابقة ملكة جمال العرب بأمريكا تقام سنويا وتختلف عن غيرها من المسابقات، حيث لا تشترط مقاييس للجسد ولا ترتدي المتسابقات لباس البحر، ولكن بديلاً عنه يتم عرض للزي الوطني لكل متسابقة، كما أن اختيار لجنة التحكيم يتركز على الشخصية واللباقة والمعلومات العامة والتعليم وأسلوب الحياة والمواهب والقدرات الشخصية ومدى الاندماج في خدمة المجتمع.

وصرح المخرج والمنتج العالمي أشرف الجمل، المصري المقيم بالولايات المتحدة الأمريكية وهو رئيس المنظمة العربية الأمريكية القائمة على تنظيم هذه المسابقة ، بأن الهدف الأساسي لهذه المسابقة هو تتويج فتاة ذات قدرات خاصة لتمثيل المرأة العربية حول العالم والقيام بمهام خيرية في مجالات دعم اللاجئين العرب والأطفال والمرأة والأيتام والشيوخ والمرضى ، كما انها تقوم بزيادة ترابط الجيل الثاني من العرب الأمريكيين ببلادهم الأم وثقافتهم العربية، و تصحيح مفهوم الثقافة العربية لدى الأمريكيين وتغيير المفهوم الخاطئ عن المرأة العربية الذي يقدمه الإعلام الأمريكي.

وفي هذا الصدد، أكد السيد أشرف الجمل بأن هذه الأهداف قد تحققت جميعها بالفعل منذ أعوام حيث لاقت مسابقة ملكة جمال العرب بأمريكا اهتماماً كبيراً غير متوقع من جميع وسائل الإعلام الأمريكية.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى