اقتصاد وأعمال

52.6 مليون دينار أرباح البنك الإسلامي الأردني قبل الضريبة للنصف  الأول من عام 2022  

الحياة نيوز  حقّق البنك الاسلامي الاردني خلال النصف  الأول من عام 2022 أرباحاً قبل الضريبة بلغت حوالي 52.6 مليون دينار مقابل حوالي 49.7 مليون دينار للنصف الأول من عام 2021 وبنسبة نمو بلغت 5.8 % وبعد الضريبة بلغت الارباح حوالي  33  مليون دينارمقابل حوالي   31.1 مليون دينار وبنسبة نمو بلغت  6.2% ، وبلغ اجمالي ايرادات البنك للنصف  الأول من عام 2022 حوالي129.8 مليون دينار مقابل حوالي 122.5 مليون دينار للنصف الأول من عام 2021 بنسبة نمو بلغت 5.9 % .

وقال رئيس مجلس إدارة البنك الإسلامي الأردني الأستاذ  موسى شحادة  أن  مجلس الإدارة صادق على البيانات المالية لغاية 30/6/2022  معتبراً ان النتائج التي حققها البنك الإسلامي الأردني في النصف الاول من العام الحالي  تعكس قدرة البنك  على مواصلة النمو بفضل من الله وتوفيقه ثم متانة مركزه المالي وجودة أصوله  والسياسة التي ينتهجها في ضوء مرحلة ما بعد جائحة كورنا والاضطرابات السياسية والاقتصادية في المنطقة والعالم وانعكاساتها على بيئة الأعمال .

مشيداً بأداء الادارة التنفيذية والعاملين في البنك و تطلعات مجلس الادارة لتحقيق أفضل النتائج والتي تعود بالنفع على الجميع وتعززمن ثقة ورضى متعاملي البنك ، ليحصد البنك العديد من  الجوائز كأفضل مؤسسة مالية  اسلامية وافضل بنك اسلامي  في الأردن لعام 2022  من عدة جهات عالمية (جلوبال فايننس وبانكر …الخ).

وحول البيانات المالية خلال النصف الأول من العام الحالي أعرب الرئيس التنفيذي / المدير العام للبنك الإسلامي الأردني الدكتور حسين سعيد عن اعتزازه بالنتائج المتحققة حتى 30/6/2022  والتي أظهرت ارتفاعاً في معظم أرقامها لتؤكد على سلامة تطبيق استراتيجية البنك الهادفة الى مواجهة مختلف التحديات وتحقيق إنجازات تصاعدية  بمختلف المؤشرات  فقد بلغت موجودات البنك بما فيها (حسابات الاستثمار المخصص وحسابات الوكالة بالاستثمار (المحافظ الاستثمارية)) حتى30/6/2022 حوالي 6.009 مليار دينار مقابل حوالي 5.953 مليار دينار كما في 31/12/2021، ووصلت ودائع العملاء بما فيها (حسابات الاستثمار المخصص وحسابات الوكالة بالاستثمار (المحافظ الاستثمارية)) الى حوالي 5.362 مليار دينار مقابل حوالي5.283 مليار دينار في نهاية عام 2021، بنسبة نمو بلغت 1.5%  وبلغت التسهيلات والاستثمارات بما فيها (حسابات الاستثمار المخصص وحسابات الوكالة بالاستثمار (المحافظ الاستثمارية)) خلال النصف الأول من العام الحالي حوالي 4.884 مليار دينار مقابل حوالي 4.741 مليار دينار في نهاية عام 2021 بنسبة نمو بلغت 3.0%.

وقال الدكتور حسين سعيد ان هذه النتائج المتحققة انعكست على مؤشرات الاداء الرئيسية للبنك حيث بلغ العائد على حقوق الملكية 13.2% ونسبة كفاية رأس المال 22.9%، ونسبة الديون غير العاملة 2.8 % ونسبة تغطية الديون غير العاملة 108.1%.

وأضاف الدكتور حسين سعيد ان البنك مستمر في تطبيق استراتيجيته الهادفة إلى تحقيق نمو في كافة المجالات ومواجهة مختلف التحديات وتجنب المخاطر وتنويع نشاطات واستثمارات وتمويلات البنك وتقديم احدث الخدمات والمنتجات المصرفية وفق أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية وتعزيز التحول الرقمي باستمراراية تنفيذ الحملات التحفيزية والتشجيعية لمتعاملي مصرفنا على تسديد فواتيرهم من خلال قنوات البنك الالكترونية اسلامي موبايل واسلامي انترنت وذلك بتخصيص 800 جائزة نقدية حتى النصف الاول من العام الحالي ، كما يتصدر البنك المركز الأول بأكبر عدد من أجهزة الصراف الآلي بين البنوك العاملة على مستوى المملكة بـ 307  جهاز صراف آلي منها 75 جهازاً تقدم خدمة الإيداع النقدي الى جانب الخدمات الأخرى مع الاستمرار بزيادة عددها حتى نهاية العام الحالي، الى جانب التوسع الجغرافي في السوق المصرفي الأردني حيث تم خلال النصف الأول من العام الحالي افتتاح مكتب مصرفي في جامعة العلوم الإسلامية العالمية ليصبح للبنك 110 فروع ومكاتب منتشرة في جميع انحاء المملكة.

وتعزيزاً لدور البنك في تحمله لمسؤولياته الاجتماعية والاقتصادية يشارك البنك في مختلف المبادرات التي تساهم في تحريك عجلة التنمية وانعكاسها الايجابي على الاقتصاد الوطني والمجتمع المحلي فقد انضم البنك خلال النصف الاول من العام الحالي لمنصة ” بُنى”  للمدفوعات العربية التابعة للمؤسسة الاقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة  لصندوق النقد العربي، ليكون اول بنك اسلامي اردني ينضم للمنصة ويطلق  خدمة المقاصة والتسوية بالعملات العربية والعملات الدولية بعد ان استوفى البنك جميع معايير وشروط  المشاركة  بالمنصة وفي مقدمتها المعايير والاجراءات الخاصة بجوانب الامتثال ، كما وقع اتفاقية التعاون المشترك لبرنامج دعم تركيب انظمة الخلايا الشمسية وانظمة السخانات الشمسية للقطاع المنزلي المرحلة الثانية مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية / صندوق تشجيع  الطاقة المتجددة وترشيد الطاقة ،وذلك للمساهمة في تخفيض فاتورة الكهرباء الشهرية للقطاع المنزلي .

 

 

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى