اخبار منوعة

مهرجان جرش الى اين؟

الحياة نيوز ـ فيصل محمد عوكل ـ حينما كانت خطوات مهرجان جرش الثقافي الفني في بدايته كان مهرجانا حقيقيا كبيرا يعني اسمه ورسمه ومعناه ووجوده حيث كنت تجد فن الرسم علي الخشب وفن الرسم على الزجاج وفن الرسم علي البيض وفن الرسم في الرمل داخل الزجاج وفن صناعه الخزف بكل انواعه وأشكاله وكان هناك مسرح للشعر والادب ومسرح للمسرحيات الادبيه العالميه والعربيه وكان هناك فنانون تراثيون من انحاء العالم للرقص للفرق الاجنبيه والتعرف على فنون العالم وتراثهم الغنائي وكان هناك مسرح للغناء العربي التراثي وخيمه للشعر وخيمه فيها مقهي واراغيل وشاي وقهوه علي الطريقه الدمشقية وحكواتي يقوم بعمل حكواتي يتكلم عن ابو زيد الهلالي لازلت اذكر هذا الرجل وهذه الخيمه كنت ترتاح وتدخن وتشرب قهوتك و تشاهد فنا تراثيا وكان هناك وجود حقيقي لصناعه السجاد اليدوي وكيف يصنع وكانت كل انواع الفنون حاضره وكان الادب والشعر والتراث والفن قويا حاضرا وله حضور كبير متميز وايضا كان هناك حضور غنائي حقيقي لفنانين محليين وعرب ولم يكن مهرجانا غنائيا يفتقر لاسمه الحقيقي مهرجان جرش الثقافي الفني وكان للاعلام دوره الكبير في دعم هذه الانشطه الكبيره والجميله وكانت ترسل البطاقات للصحفيين علي صحفهم مجلتنه حتي لاتتلف وكان لها شبره حمراء مكتوب عليها ايضا مهرجان جرش كان مهرجانا شعبيا ثقافيا ادبيا فنيا بامتياز وكان يحقق الدخل المطلوب دون خسائر وكان هناك خيام جميله تبيع السندويتشات وتبيع والمعجنات والعصائر على مدار الساعه كانت الخدمات بكل معني الكلمه موجوده للجميع وبسعر مقبول وكان الحضور اليه وزيارته متعه ثقافيه حقيقيه للاطلاع على الفنون الصناعيه اليدويه والفنون التراثيه المحليه والعربيه بكل اشكالها والشعر والادب كان مهرجانا غزيرا يغذي الوعي والجمال الفكري والاطلاع على ثقافتنا وتراثتا وثقافات العالم فهل يعود مهرجان جرش الثقافي الفني الادبي التراثي العريق؟

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى