اخبار منوعة

ماذا نريد في هذ العالم والى اين؟

الحياة نيوز ـ فيصل محمد عوكل ـ نتجول في الاسواق في كل الاسواق نتذوق الاشياء في فمنا احيانا وحينما لانقدر نتذوقها في عيوننا وربما نشتريها او لانشتريها وان كنا نشتهيها ونحزن كثيرا لاننا ليس لدينا مركبه فارهه ونحزن اننا لانمتلك فيلا اوبيت كبير للتباهي ليس اكثر رغم عدم لهذا الاتساع نحزن اننا لانمتلك قاربا في البحر نبحر به نحو عالم جديد ونحزن باننا لانمتلك طائرات كاصحاب الملايين وليس لدينا برك ضخمه للسباحه وان كنا لانجيد السباحه ولا نحب السياحه لكننا نعشق النباهي الفارغ تقودنا نفوسنا نحو لاشيء ونحو الشهوه لامتلاك كل شيء ونحن نجهل تماما نهايات كل شيء ونهاياتنا المجهوله لنا لكننا نعشق التباهي والزيف والمظاهر ونتمنى لو كنا نمتلك الملا يين لنفعل ما نريد واحيانا نقع فريسه المال فنضحي عبيدا له فلا لانستطيع ان نتصرف به خوفا عليه فنضيع ويضيع ولا يكون لنا بل كنا له خدما وعبيداوالسؤال المهم هل نحن حقا بحاجه لكل هذه الاشياء التي ذكرناها حتما لا وحتي انها احلام ربما تكون غبيه او نفس غبيه تتمني امنيات وهميه وكبر فارغ وهل امتلك ابائنا هذا وكيف عاشوا دون تفكير كتفكيرنا واجدادنا هل امتلكوا هذا وكيف عاش كل منهم حسب ما قدر له كي يعيشفالفلاح يتمني الغيث كي يزرع وينمو زرعه ويكون حصاده الجميل بكل حب وتواضع وطيبه النفس والصبر الجميل واعظم احلامه تراكتور يعينه على حرث الارض وادوات فلاحه ليس اكثر فبيته الريفي جنه جميله يحبه فقد بناه بتراب ارضه لبنه لبنه وقصبه قصبه ويحب قريته الوادعه حيث لاضجيج ولا صخب فقطره الماء من السماء بهجه ودواء ورواءوكسره خبز من حقله تساوي الدنيا وتنور صغير في اقصى الحاكوره يعني الاكتفاء وجره ماء في الزاويهوصياح الديك عند الفجر واصوات الصيصان وكذلك قن الدجاجات عند الفلاح اعظم من كل خزائن الفولاذ في بنوك العالم راس بصل وزر بندوره يقتلعه من حاكورته ويغسله بيده افضل من كل مطاعم العالم الفاخره ورغيف ساخن في تنور البيت يعلوه الزيت والزعتر وجبه لذيذه ربما يحسد عليها احياناواعظم امنيه دابه تنقله هنا او هناك يربطها خلف الباب او يتركها ترتع في الحقل تقتات الاعشاب او بقايا القمح بعد الحصاد كانت الطبليه للاكل تجمع العائله كلها قبل ان يعرف العالم غرف السفره وطاولات السفره الضخمه التي لاتجمع احدا وربما بقيت شهورا لاياتي احدا ما ليجلس هناك فقط للتباهي بعكس الطبليه كانت تجمع العائله والضيوف بكل رحابه صدر وحب واخلاص وعطاء حقيقي وصدقكانت رائحه الرغيف لها جاذبيه وسحر وتفتح الشهيه يقوه وتعطينا العافيه كانت كسره الخبز مع بيضه دجاجتنا في الحاكوره وجبه سحريه شامله تكفي تماما وربما تزيد قبل ان ياخذنا الزيف بعيدا فنحطم كل شيء جميل ونهجر الحقل والبيدر ونهجر الاشجار لتتحول للمواقد الفاخره وليس للطابون اوالكانون للبيتكان العالم جميلا جدا نجلس نتمتع بالنظر للمدي البعيد قبل ان نعيش في صناديق الاسمنت المسماه شققا محاصره من كل اتجاهات الكون نشعر بالوحده واحيانا نشعر باليتم الحقيقي فهناك شيء مات فينا وربما اشياء كثيره فنفوسنا طلبت كل شيء وانتهت باللاشيء وخرجنا وكاننا لم نصنع شيء فقدنا التواضع والحب وخسرنا السلام في داخلنا والحب الحقيقي في اعماقنا واضحى الدولار والدينار همنا وليس الانسان او الطفل الغافي فينا او قل الباكي منا علينا قد تتمني ان تستحم او تستحم ولكنك حين تنزل للبحر لن تخرج منه حاملا منه معك شيئاوحينما تنزل للنهر لن تخرج حاملا منه عدي ما استقيته لترتوي او تبلل قدميك ويديك سيبقي البحر بحرا قبلك وبعدك وليس لك وسيبقي ماء النهر منسابا قبل وبعدك لغيرك وللشجر والانسان وللثمر ولكل من يرتاد جوانبه للاستقاء وحينما وجدنا على هذا الكون كانت السماء قبلنا بملا يين السنين تظل كل من سبقنا من الامم وكانت الارض هذه التي نسير عليها قبلنا بملايين السنين
وملايين البشر مروا عليها هنا وكان البحر موجودا قلبل ملا يين السنين لايتغير ولا يتاثر بقدومنا او غيابنا وكانت الانهار تجري قبلنا بالاف السنين وشرب منها ملايين المخلوقات والبشر والطيور والجوارح وحينما نمضي سنترك كل هذا خلفنا كما تركه لنا ملا يين البشر من قبلنا وعاشو هنا وعمر وا هنا وتركوا كل شيء وبقي خلفهم كل شيء ونحن نتعامى عن الحقيقه وننسى اننا اتينا للدنيا دون ارادتنا ونخرج دون ارادتنا فلماذا يقتلنا الجشع والطمع وحب الذات وهوي النفس والكبر ولكن الجياع هم الذين لايشبعون ولو امتلكوا الدنيا والقانعين باقل القليل يعتبرونه كثيرا ويحمدون الرب فعلام ياخذنا هوانا نحو الهاويه سؤال يبقي دون اجابه وربما تجد مجيبا بمبررات يخدع بها نفسه قبل كل شيء.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى