اخبار منوعة

كوز ذرة كورنيش الصيف

ليس عندنا كورنيش ولا بحر قريب من بلدتي او مدينتي الهواء جاف ناشف والحرارة عاليه حتي شعرت بانني قريب من مستوي كوز الذره الصفراء المسلوقه او المشويه وانا اتشقلب واتقلب واتدحرج على السرير او على الارض علي الموكيت وانا اتصبب عرقا ولا اعرف ماذا افعل فهذا المناخ الموجود اخذت اشتم ثقب الاوزون رغم انني لا اعرفه ولم اراه ولم نجلس معا يوما ما اريد ان اعبر عن نفسي ومشاعري نحو الاوزون والحرارة للشمس داخل الييوت رغم انني كنت اعاتب قبل قليل المروحه او الهوايه والتي كانت تعمل بكل طاقاتها ليل نهار فاشعر بانها كالمولينكس الخلاط يخلط مافيه ويتحرك بقوه ولكن الهواء ساخن جدا وكانها تطحن الهواء الساخن فقط دون ان يتلطف الجو وانا اتقلب واتدحرج مثل كوز الذره الصفراء او حبه البطاطا الحلوه بالماء الساخن فشعرت بانني انسلقت وتعبت ولاول مره اشعر بالغيره من المتكندشين واكره الكنديشن لان سعره غالي ولا استطيع شرائه وكلما بللت بشكيرا ووضعته علي جسدي جف حالا وكانني مكواه كهربائيه وانا جالس اناجي نسمه هواء ارجو الطبيعه ان تغير مزاجها
فهذا الجو الحارق سوف يكون له تأثير سلبي اجتماعيا ونفسيا فهو سيجفف احمر الشفاه خلال ثواني وينشف اكبر مكباج نسائي علي الوجه فيحوله لوحه متشققه فيدمر نفسيه بعض الفتيات وحتى النساء فكيف بالعرائس اذا تأخرت السياره في ازمه سير ستسيح المكياجات على بعضها وتختلط الالوان فتتعقد نفسيا ويفسد يوم زفافها ليتحول لماساه وبكاء وهذا سيزيد الامور تعقيدا فجاه سمعت طرطقه وزاد الصوت فتنبهت انها المروحه الهوائيه تتكلم وتعبر عن نفسها قائله لي حرام عليك اطفيني ابعدني عن الكهرباء امنحني لحظه راحه فانا اسلاكي نحاس واكاد احترق ارجوك فإن لم تشفق على نفسك مني اشفق على فاتوره الكهرباء بعد ايام لماذا تتذكر حراره الجو وتنسي لذع سعر الفاتوره وانت كحيان عارفتك والدليل لايحتاج الا كبير تفكير لانني هوايه صينيه ومن مواد تم اعاده تدويرها وتصنيعها وتصديرها وبكل هدؤ نهضت وسحبت الفيش وطفيت المروحه وانا انظر اليها تحاول الوقوف لترتاح وهي ترتج مع قاعدتها قائله روح اعمل حمام برد على حالك ووفر كهرباء وخليني ارتاح
أعجبتني الفكره فنهضت وغلقت مصرف البانيو وفتحت الصنبور وجلست مرتاحا قليلا والماء يعلو قليلا قليلا في البانيو وانا اشكر المروحه الكهربائية الصينيه علي نصيحتها بتوفير الكهرباء وتغيرت فكرتي فانا اشعر الان بانني ورده في بستان قرب جدول وليس كوز ذره مشوي فاخذت العبط في الماء فرحا وكأنني سمكه وفجاه توقف الماء عن النزول وتذكرت بان خزان الماء عندي مترين واستهلكت للجلي والطبخ والغسيل والشطف فاخذت من الغضب امسك الحنفيه اريد اقتلاعها فاذا بها تقول جاي تتشاطر علي لاني اصغر من الهوايه مفكرني ببلاش بعد اكم يوم بتشوف الفاتوره ياروح أمك فخرجت من البانيو غاضبا وبقفزه واحده وكأنني قرد في غابهوانااكلم نفسي واقول وبعدين بهيك دنيا بتلطش فينا.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى