عالم الجريمة

شقيقة القبطان المصري المفقود تكشف وقائع جديدة

الحياة نيوز – كشفت شقيقة القبطان المصري المفقود تفاصيل جديدة حول واقعة غرق السفينة، وقالت أميرة سيد، شقيقة سامح سيد، أحد المفقودين في حادث غرق سفينة بالمحيط الهندي، وقائع آخر حديث لها مع شقيقها قبل وفاته.

وأوضحت خلال مداخلة هاتفية في برنامج يحدث في مصر المذاع على قناة «إم بي سي مصر»، أن شقيقها كان يتحدث معها عما يحدث داخل السفينة منذ شهر مايو الماضي، قائلة: «تواصلت مع سامح لآخر مرة منذ 20 يوما فقط. وفقاً لموقع “المصري اليوم”.

وكشفت أنه خلال آخر اتصال قال لها إنه يتحرك من المالديف إلى ليبيا، وأنه سيمر من قناة السويس، قائلة: «كان عايز يعدي ويشوفنا لما يوصل قناة السويس، كما أنه كان يخبرني عن وضع السفينة بشكل مفصل، وبعتلي رسايل وصور توضح تهالك المركب، وقالي بعرفك عشان لو جرالي حاجة ما تسبيش حقي».

وأوضحت أن أحد أصدقاء شقيقي تواصل معي وأبلغني بما حدث، قائلا: «الموج أخد أخوكي».

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى