الرئيسيةشايفينكم (رصد الحياة)

دراسة ننفرد بنشرها : المواصلات تدفع موظفون لترك العمل أو عدم القبول به أصلا

الحياة نيوز ـ محمد بدوي ـ أكدت دراسة متخصصة تنفرد بنشرها الحياة اجراها مركز بيت العمال حصلت عليها الحياة بانه منذ سنوات تبين بأن المواصلات تشكل عائقا أمام الحصول على العمل والحفاظ عليه لنسبة 78 % من الشباب (16 – 30 عاماً) الذين يشكلون 28% من السكان.
وأن أغلب من هم على رأس عملهم ينفقون أكثر من 30% من أجورهم على المواصلات “إن توفرت”.
أجور معظم العاملين الشباب هي في حدود الحد الأدنى للأجور (260 دينار)، ينفقون منها للمواصلات واشتراكات الضمان الإجتماعي حوالي مئة دينار فيتبقى لهم فقط 160 دينار، ناهيك عن المصاريف الشخصية الأخرى.
الأمر الذي يدفع العديد منهم إلى ترك العمل أو عدم القبول به أصلا.
وأن تأمين المواصلات المدعومة لفئة الشباب سواء كانوا في مرحلة التعليم أو العمل عامل مهم لرفعة ونماء بلد يشكل فيه من أعمارهم أقل من 25 عاما 54.2% من السكان.
وأكدت الدراسة بأن دول أخرى اهتمت بهذا الشأن وفرضت أجور مواصلات مخفضة لفئة الشباب تصل إلى النصف في مختلف وسائل المواصلات.
إلى أن تتوفر لدينا شبكة مواصلات شاملة، بإمكاننا أن نبدأ بمثل هذه الحلول التي ستساهم حتما في تحفيز الشباب للعمل وفي تخفيض معدلات البطالة.
ومن ذلك كبداية بفرض أجور مخفضة لهذه الفئة في الباص سريع التردد وباص عمان وتطبيقات النقل الذكية، إضافة إلى توفير خطوط نقل خاصة ومخفضة التكاليف إلى مناطق تجمعات الأعمال والصناعات.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى