اخبار منوعة

حصار (سحلينغراد)!

الحياة نيوز ـ فيصل محمد عوكل ـ بينما كنت اتشمس بعد الغروب على سطح البيت وطلبت شاي على السريع فاذا بصوت الصدام ياتيني بطريقتها حينما تكون في حاله استنفار كبير وحشد لقوتها واستعمال ادوات الاستشعار النسائيه وتشغيل الاوكسات في حاله الاستعداد للحرب البارده والحصار تقول سارسل لك الان الابريق جاهز لا استطيع الصعود لقد شاهدت سحليه تحت الخزانه بالمطبخ ولا استطيع مغادره المكان حتي اقضي علي هذا التهديد الذي يهدد الامن المطبخي والذي تسلل خلسه من شباك المطبخ وانا الان احاصر الخزانه واجلس مقابلها لتخرج ولا استطيع مغادره مكاني لمراقبتها وهنا شعرت بانها قد تكون بحاجه لدعم تكتيكي وخبير استراتيجي كحضرتي للدعم المعنوي لها وايضا لتشجيعها للوقوف معا كموقف موحد لقتل السحليه الكريهه عدوه النساء ومرعبه الفتيات ومطفشه المرأه من مطبخها وشربت أربع خمس كاسات شاي واربع خمس سجائر مخمخت ونزلت لاشجعها على فرض طوق حول الخزانه وتجهيز مكنسه يد قصيره عدد واحد مكنسه يد طويلة عدد واحد شبشب للقصف عن بعد بابوج بلاستك ناشف عدد واحد لضرب السحليه بحال خروجها واخذت اضع الخطط لها للتنفيذ اولا رش فلفل اسود حول الخزانه لنجعلها تنهبل من الريحه وتخرج رغم انفها ولم تفلح هذه الخطه فاوعزت برش كميه من الثومه المطحونه حول خزانه المطبخ الثقيله كي تنهبل السحليه من رائحه الثوم فتخرج وايضا لم تفلح خطه الثوم التي نثرناها حول خطوط مرور او توقع مرور السحليه وقلت ربما نكره الملح الناعم خليها يسلخ جلدها بهيك جو كله شوب كي تتعلم هي وكل سحالي العالم بان نهايتهم هنا ولكن ايضا لم تفلح استراجيتي وكل تكتيكاتي لحصار السحليه فطالعت كتاب حياتي لهتلر وكتاب حياتي لرئيس وزراء بريطانيا في الحرب العالميه وكل كتب الحرب والسلام وكتاب ستالين وحصار ستالينجراد ولينينجراد وحرب الصحراء الكبرى قذفت به بعيدا لان السحليه متمترسه في موقع استراتيجي لا نستطيع زحزحته مما جعلني اتذكر حصار مصنع اوكرانيا وامرت بمنع اجتياح الخزانه الثقيله جدا لعدم قدرتنا على جرها وابعادها عن الحيطه واعتبرها منطقه محاصره وطلبت مني المدام العوده لغرفتي فورا حتى تكون الساحه امامها مفتوحه ومتاحه للنظر وجلست عند فرن الغاز وازاحت من امامها طاوله المطبخ لتكون سرعه الحركه متاحه وتكون الاصابات المؤثرة مؤكده وفي اليد اليمني شبشب بلاستك ناشف وفي اليد الاخري مكنسة بيد طويلة تتيح لها الضرب بطريقه اضرب واهرب مما جعلني انسحب تاركا لها الساحه والسيطرة عليها وخبرتها البعيده والعريقه في صيد السحالي باسلوب الصبر طيب ياصحبي ولا زالت السحليه متمترسه خلف الخزانه والحصار قائم وعدم الاقتراب من المطبخ خشيه اصابتنا شباشب صديقه ولا زال حصار سحلينجراد قائم حتى القضاء عليها.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى