اخبار منوعة

تغيير الاسلحة النسائية عبر التاريخ

الحياة نيوز ـ فيصل محمد عوكل ـ منذ قدم التاريخ والبابوج بكل انواعه سلاح فردي نسائي متميز سريع الاستعمال واصاباته مؤثره حسب المسافه المعتمده وهناك الاسلحه الاشد قوه وتاثيرا وضررا للعدو المستهدف لكونه من الاسلحه الثقيله والمؤثره على الهدف بحال اصابته لكونه من الخشب الثقيل ويكون الاستهداف حسب نوع الهدف وان كان تدميره كليا او جزئيا وكذلك المكنسه وقد تغيرت أنواع المكانس عبر التأريخ من مكانس القش والنتش حتي وصل الي البلاستيك والمكانس الكهربائيه حيث الشفط للغبار وحتى تنظيف الجيوب وهذه الاسلحه كانت معروفه خلال آلاف السنين الماضيه ومع تطور البشريه كانت المرأه ايضا تستطيع استعمال قذف الحجاره لصيد الطيور والارانب والدفاع عن النفس والطوشات وربما استخدمت المقلاع المصنوعه من شعر الغنم وهي فعاله للإصابة من مسافات بعيده ومؤذيه ولان العالم يتطور تطورت أدوات المرأه واختفي القبقاب والحجاره في المدن وتغيرت المكانس اليدويه القصيره لمكانس طويله اليد ولكن اضحت الشباشب تستخدم فقط لاصطياد الابناء بحال محاوله الفرار من العقاب وبحال الصدام المباشر في الحروب النسائيه فان المطبخ يعتبر الترسانه التكتيكيه للامداد والتحرك والدفاع عن النفس والهجوم فهناك انواع الصحون القابله ان تتحول لصحون طائره واصابات مباشره وحسب نوع الصحون سواء البلاستيك او الالمنيوم او ستبنلس والاشد قسوه هو صحون الصيني الكبيره وفي حاله الصدام المباشر تم استبدال سلاح المراه والذي كان لتنظيف السجاد مثل مضرب التنس الى قلايات التيفال التي لاتلصق ابدا وهناك السلاح الثقيل المحرم دوليا وعالميا الهاون النحاسي والذي تم تحريم وتجريم استخدامه كسلاح فتاك ممنوع عالميا وايضا رش الفلفل والبهار بوجه العدو لاعماء عيونه والسيطره عليه وخاصه رش الملح الناعم والخشن وتم استبدال سلاح النساء القديم وهو شوبك رق العجين كسلاح تكتيكي للمواجهات المباشره الى سلاح المساحه او القشاطه لتنشيف الارض وتكون على شكل تي بالانجليزي والتمكن من العدو والحاق الضرر به وفورا وهناك صواني الشاي الالمنيوم والستينلس الطياره لمسافات كبيره ومؤثره وقد تغير العالم وتقدم فتغيرت وسائل الحياه عدى عن الاسلحه الدبلوماسية للمراه وتاثيرها العميق حينما تستخدم ابتسامتها وعيونها حينها ينهزم العدو ويروح بشربه ماء والنصر للنساء.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى