الصندوق الاسود

تغييرات هامة قد يجريها الملك عاجل

الحياة نيوز ـ خاص –  كشفت صالونات سياسية في عمان بأن الأيام القليلة القادمة ستشهد على ما يبدو تغييرات جذرية في مناصب بالدولة إلا انها لم تكشف طبيعة هذه التغييرات الجذرية وأماكنها إلا ان سياسيون اوضحوا بان هذه التغييرات ستُريح الشعب الاردني كثيرا الذي كان ينتظر مثل هذه التغييرات بعد انتظار طويل خاصة في ظل احتقان وسخط على سياسات الحكومة وقرارتها المتمثلة برفع اسعار المحروقات وما شهدته الاسواق من ارتفاع غير مسبوق على الاسعار.
الصالونات السياسية كشفت ايضا بأن التغييرات القادمة ستحمل ضخ دماء  ووجوه جديدة بعيدة عن المحسوبيات او الشلليّة وهاجس التوريث الذي استاءت منه الفعاليات الشعبية والتي لم تعمل على تغيير الواقع.
على صعيد متصل فقد اوضحت الصالونات السياسية بان الشارع الاردني كان وما زال يتذمّر من سياسات الحكومات المتعاقبة التي لم تحقق إلا المزيد من الفقر والبطالة والجوع و الفقر  بحيث ان الغنيّ ازداد غناه والحكومات لم تنظر الى مثل هذه الاعتبارات في الوقت الذي يستمر فيه تعيين ابناء الذوات في مناصب مختلفة اما ابناء الحراثين فما زالوا يدفعون ثمن المحسوبيات والواسطات والشللية.
التغييرات القادمة التي ستشهدها مؤسسات بالدولة وفي مناصب مختلفة ستعمل على إراحة الشارع الاردني وستعيد الامل من جديد بعد فترة ليست بالقليلة من فقدانه خاصة ان الوجوه والدماء الجديدة مشهود لها بالكفاءة والاقتدار.
الصالونات السياسية ألمحت بأن من هذه التغييرات ستشهد تغييرا جذريا في المشهد الاعلامي الذي  بين وجود فجوة كبيرة  وليست بالهيّنة مما دفع فعاليات شعبية الى التوجه للاستماع الى المعارضة خاصة في ظل غياب منهج اعلامي حكومي ورسمي واضح يقدم الادلة والحقائق وفي ظل غياب مسؤول حكومي يخرج الى الناس ليتحدث بكل صراحة ووضوح عما يجري وعما يدور في الوطن والعالم والى اين نسير؟

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى