الرئيسيةعربي ودولي

عاجل .. بوريس جونسون يفوز بتصويت على الثقة

ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) الإثنين أن مصادر مقربة من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تعتقد أنه فاز في تصويت على الثقة من الأعضاء المنتخبين في حزب المحافظين.

وقال نيك إيردلي مراسل (بي.بي.سي) السياسي على تويتر “مصادر مقربة من رئيس الوزراء واثقة من فوزه في التصويت”.

وصوت الإثنين الحزب المحافظ على سحب الثقة من جونسون بعدما أطلق 54 نائباً من حزبه الخطوة في أعقاب سلسلة فضائح، بينما اعتبر ناطق باسمه أن التصويت سيمثّل فرصة لـ”طي الصفحة”.

وقال رئيس “لجنة 1922” المسؤولة عن التنظيم في حزب المحافظين غراهام برادي إنه “تم تجاوز عتبة 15بالمئة من الفريق البرلماني الساعي للتصويت على الثقة في زعيم الحزب المحافظ…”.

وأضاف “بناء على القواعد القائمة، ستعقد جلسة التصويت بين الساعة 18,00 و20,00 (17,00 و19,00 ت غ) اليوم”، مشيرا إلى أنه سيتم عد الأصوات فورا بعد ذلك وستصدر النتيجة في وقت يُعلن عنه لاحقا.

وأفاد برادي للصحفيين أنه تم إبلاغ جونسون في الليلة السابقة، بعد انتهاء أربعة أيام من الاحتفالات الوطنية باليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث الثانية، باكتمال النصاب الذي يحاجه إجراء التصويت.

وقال “اتفقنا على جدول زمني لإجراء تصويت الثقة وشاركني الرأي ذاته — وهو ما يتوافق أيضا مع القواعد المعمول بها — بأن على التصويت أن يتم فور إمكانية إجرائه بما يتوافق مع المعقول وهو اليوم”.

ولم يكشف برادي عدد الرسائل بشأن سحب الثقة التي تلقاها جونسون من النواب المحافظين، مشيرا إلى أن البعض وضعوا تواريخ على رسائلهم لما بعد الانتهاء من احتفالات اليوبيل.

بدوره، اعتبر ناطق باسم “داونينغ ستريت” أن التصويت سيمثّل “فرصة لوضع حد لتكهنّات مستمرة منذ شهور والسماح للحكومة بطي الصفحة والمضي قدما للانتقال إلى تحقيق أولويات الناس”.

يتعرض جونسون، الذي تم تعيينه رئيسا للوزراء في 2019، لضغوط متزايدة، ولم ينجح في تجاوز تقرير وثق الحفلات المليئة بالمشروبات الكحولية والتي شارك فيها كبار رجال السلطة عندما كانت بريطانيا تخضع لإغلاق صارم من أجل التصدي لجائحة كوفيد-19.

وأبدى العشرات من نواب حزب المحافظين قلقهم بشأن ما إذا كان جونسون (57 عاما) فقد صلاحيته لحكم بريطانيا، التي تواجه خطر الركود وارتفاع أسعار الوقود والغذاء وفوضى السفر التي أحدثتها إضرابات في العاصمة لندن.

سيقرر النواب المحافظون الحاليون في البرلمان وعددهم 359 مصير جونسون عبر تصويت سري. وفي حال حصوله على تأييد نصف النواب زائد واحد، فلن يكون من الممكن إجراء تصويت مشابه بحقه قبل مرور عام.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى