ثقافة وفنون

ياسمين صبري تنفي خبر تكلفة طلاقها

الحياة نيوز -نفت الفنانة المصرية ياسمين صبري، ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي عن تكلفة طلاقها من مواطنها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، الذي وقع رسميا قبل أيام.

وأكدت الفنانة ياسمين صبري، أنها تزوجت رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة يوم 17 نيسان/ إبريل عام 2020، بدون مهر أو مؤخر صداق.

كما قالت في تصريحات لصحيفة إن أبو هشيمة كان بالفعل زوجا كريما معها للغاية خلال فترة الزواج، وكان يفاجئها بالهدايا، ولكن ما قيل حول حصولها على 15 مليون جنيه كلام غير صحيح.

كذلك، نفت تماما صحة ما تردد عما نشر حول حصولها على مصنع للعدسات أو مصنع للملابس وامتلاكها 24 سيارة، مؤكدة أن هذا الكلام غير صحيح.

وقالت إن فترة الزواج كانت سلسة، وإنها تكن له كل الاحترام، مشيرة إلى أن الانفصال تم في هدوء وتم التوافق عليه.

جاءت هذه التصريحات، ردا على ادعاء مأذون شرعي مصري يدعى مصطفى صالح، قوله إن تكلفة طلاق النجمة المصرية ورجل الأعمال تصل لما يقرب من 300 مليون جنيه مصري (حوالي 17 مليون دولار).

وأوضح عبر منشور في “فيسبوك”، انتشر بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتناقلته وسائل إعلام مصرية، أن “انفصال أبو هشيمة عن صبري تكلفته 296 مليون جنيه، مقسمة إلى 15 مليون جنيه قيمة المؤخر، وفيلا بالتجمع الخامس شرقي القاهرة بـ 77 مليون جنيه، و2 سيارة بـ 12 مليونا، ومجوهرات بـ 138 مليون جنيه، وشقة بالدور الرابع بالشيخ زايد بـ 54 مليونا بمحتوياتها”.

 يذكر أنه في 5 مايو/أيار الجاري، تصدرت أنباء انفصال النجمة المصرية ورجل الأعمال، حديث منصات التواصل الاجتماعي، بعد تأكيد مصادر مقربة من الطرفين في تصريحات صحافية لوسائل إعلام محلية صحتها.

كما فوجئ الجمهور بحذف كل منهما للصور التي جمعتهما على مواقع التواصل الاجتماعي، من حساباتهما الشخصية، مما أكد أكثر خبر الطلاق.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى