تكنولوجيا

“لايكي” تطلق تحديًا جديدًا بمناسبة طرح الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series

الحياة نيوز – طرحت “لايكي”، إحدى منصات إنشاء وبث مقاطع الفيديو القصيرة الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحدي الهاشتاج الجديد بالتعاون مع “آيتل”itel  – وهي العلامة التجارية العالمية الرائدة في إنتاج الأجهزة الذكية المتنقلة التي تواكب الحياة العصرية والملتزمة بطرح منتجات الأجهزة الإلكترونية عالية الجودة وتنطوي على تجربة مستخدم استثنائية والمتوفرة بأسعار معقولة، بمناسبة إطلاق الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series. ويشجع تحدي الهاشتاج#FastChargeWithitel  المستخدمين على المشاركة في لعبة بسيطة مبتكرة صممت لاستعراض وإبراز قدرات الشحن السريع التي يتسم بها الهاتف الذكي الجديد بطريقة جذابة وتفاعلية.

وبمجرد اشتراك مستخدمي “لايكي” في التحدي، يظهر وعاء يتتبع حركة رأس المستخدم أسفل وجهه مباشرة ويبدأ مؤقت العد التنازلي. ستسقط بعد ذلك عناصر الطعام من أعلى الشاشة، وينبغي على المستخدم الاستعانة بحركة رأسه للتحكم بتوجيه الوعاء بحيث يجعله في المكان الذي يتيح له التقاط العنصر الغذائي أثناء سقوطه من الأعلى وقبل أن يصل إلى أسفل الشاشة. يظهر رمز البطارية في الجهة اليمنى من أسفل الشاشة ويتم شحنها في كل مرة يتم فيها التقاط أي من عناصر الطعام. يتمثل الهدف الرئيسي من التحدي في شحن البطارية في أقصر وقت ممكن.

يعد عمر البطارية أمراً ملحاً وضرورياً للاستمتاع بتجربة استخدام استثنائية وفريدة للهاتف الذكي، بصرف النظر عما إذا كنت تجري مكالمة أو أو تتصفح الويب أو تشاهد مقاطع الفيديو أو غير ذلك. تم تجهيز الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series ببطارية سعة 5 آلاف مللي أمبير/الساعة، وطاقة شحن سريع قوة 18 وات، مصممة لتلبية احتياجات أي مستخدم وتواكب أسلوب حياته الفريد.

وفي هذا الإطار، قال المتحدث باسم “لايكي”، “من دواعي فخرنا التعاون مع “آيتل” itel لدعم جهودهم لإطلاق الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series الجديد كلياً.” وأضاف المتحدث بالقول، “يُعدّ التحدي وسيلة رائعة تتيح للمستخدمين الاستمتاع بتجربتهم على “لايكي” والتعرف عن كثب على الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series الجديد كلياً. وبطبيعة الحال، يستمتع مستخدمونا بمثل هذه التحديات، ويتطلعون إلى المشاركة فيها والتفاعل معها، والتعرف عن كثب على الفرص الجديدة التي من الممكن أن تعود عليهم بالنفع والفائدة على المدى الطويل. ويسرّني القول بأن جميع علاقات التعاون التي أبرمناها في الماضي قد حققت نجاحاً منقطع النظير، ونتطلع إلى مواصلة هذا الزخم من خلال تعاوننا مع شركة “آيتل” itel.”

وقال هاري جو، المدير العام لشركة “آيتل” itel الشرق الأوسط، “إن ما تشهده “لايكي” ومنصات إنشاء وبث مقاطع الفيديو القصيرة من إقبال هائل، سيساعدنا بالتأكيد على الوصول إلى الجمهور المستهدف فيما يتعلق بالإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series.”  وخلص جو إلى القول، “نحن نرى بأن عرض مزايا منتجنا الجديد داخل التطبيق من خلال هذا التحدي، إلى جانب التأثيرات المصممة تماشياً مع طابع المنتج، فضلاً عن عناصر العلامة التجارية المدعومة بتقنية “لايكي” فائقة التطور، تُعد فعالة للغاية وقوية بما يكفي لإنشاء محتوى وثيق الصلة بهاتف “آيتل، وهو ما سيساعدنا بالتأكيد على بلورة خططنا وتحقيق أهدافنا الاستراتيجية. “

لقد قام المستخدمون مسبقاً بتجربة هذه الميزة الجديدة وأثبتوا قدراتهم الإبداعية ومهاراتهم الفريدة. ومن بين أولئك الذين شاركوا مسبقاً في تحدي الهاشتاج #FastChargeWithitel ، نجوم من “لايكي” مثل “دارك” و”Janagh25” و”حمزة حباتي”.

استفاد كل مستخدم من مصادر قوته وإمكاناته الإبداعية وأسلوب المحتوى الذي أنشأه ليجعل مقطع الفيديو الخاص به متميزاً واستثنائياً. واستهل حمزة حباتي مقطع الفيديو الخاص به بتقديم لمحة موجزة عن طبيعة وسياق التحدي، موضحاً بأنه قد تم إعداده لإطلاق الإصدار 3 من الهاتف الذكي “آيتل” – itel VISION 3 Series، مما أضفى على مقطع الفيديو بالكامل طابعاً من الجاذبية والتشويق. أما “دارك” فقد شارك في التحدي والتزم بإنهائه بسرعة وأسلوب فريد. في حين شجعت “Janagh25” مشاهديها على خوض تجربة التحدي للفوز بجوائز مذهلة، وتمكنت من إنهائه بسحرها المتميز. وللحصول على أفضل فرص للفوز، ينبغي أن يشعر المعجبون من المشاركين في تحدي الهاشتاج #FastChargeWithitel بالحماس والاندفاع حتى يتمكنوا من عرض مشاركتهم في التحدي بطريقة إبداعية وجذابة.

بالنظر إلى كثرة انشغالنا اليومي وقصر الوقت المخصص لمتابعة المحتوى الإعلامي، فقد أصبحنا أقل انتباهاً لذلك أكثر من أي وقت مضى. وبالتالي، لاتزال مسألة جذب انتباه المستخدمين تمثل تحدياً. وبدورها، تقدم منصة “لايكي” طريقة مبتكرة لتخطي هذا التحدي من خلال توفير أدوات للتطور والنمو لدعم العلامات التجارية مثل “آيتل” itel في سعيها لتحقيق النجاح. كما تقدم المنصة مجموعة متنوعة من المزايا المبتكرة التي تشهد تطوراً مستمراً لضمان تمكين العلامات التجارية من التفاعل عن كثب مع المجموعات السكانية المستهدفة لديها بطريقة جذابة وجعلها أكثر قبولاً لشريحة أكبر من الجمهور.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى