الرئيسيةمدونة الأردن

كارثة “ذكرى” النكبة 47 عاما حكايات آلام .. وشعب صامد سيعود الى أرضه ووطنه

 الحياة نيوز ـ ذكرى النكبة (15 مايو) هو يوم إحياء الذكرى السنوية لنكبة الشعب الفلسطيني، حيث يتذكر الفلسطينيون ما حل بهم من مأساة إنسانية وتهجير. اتُّفِق على أن يكون يوم الذكرى هو اليوم التالي لذكرى إعلان قيام ما سُمّي بدولة إسرائيل وهو الكيان اللقيط المستعمر او المستعمرة وذلك في إشارة إلى أن كل ما قامت به المجموعات المسلحة الصهيونية في حق الشعب الفلسطيني كان من أجل التمهيد لقيام هذه الدولة التي أريد منها أن تكون دولة للإحتلال الصهيوني. النكبة مصطلح يبحث في المأساة الإنسانية المتعلقة بتشريد عدد كبير من الشعب الفلسطيني خارج دياره خلال الحرب الصهيونية – العربية عام 1948.

أدت الحرب إلی نزوح داخلي واسع النطاق وطرد وهروب أكثر من 700.000 فلسطيني، فضلاً عن تدمير مئات من القرى الفلسطينية. يبلغ عدد هؤلاء اللاجئين وذريتهم الآن عدة ملايين وهم يتوزعون اليوم بين الأردن ولبنان وسوريا (477,700)، والضفة الغربية وقطاع غزة.

فضلا عن وجود ربع مليون فلسطيني على الأقل داخل الكيان المحتل. تشير كلمة النكبة في اللغة العربية إلى الكارثة. لذلك يرمز بها الفلسطينيون للتهجيرهم القسري الجماعي وهدم معظم معالم مجتمعهم. يقوم الفلسطينيون، بمناسبة هذا الذكرى الاليمة بتنظيم فعاليات وتظاهرات داخل الكيان المحتل الصهيوني والضفة الغربية وقطاع غزة وفي مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في الدول العربية وفي كل أنحاء العالم .

وتحوّلت الاحتجاجات في بعض الأحيان إلى اشتباكات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الصهيونيفي الضفة الغربية وقطاع غزة. وفي الذكرى الـ63 لنكبة فلسطين عام 2011 على سبيل المثال لا الحصر زحف اللاجئون الفلسطينيون من الضفة الغربية وقطاع غزة باتجاه الحدود في الأراضي المحتلة. ونتيجة إطلاق نار من قبل جيش الاحتلال ادى الى استهاد ما لا يقل عن 12 شخصا فضلا عن عشرات الجرحى.

وقد وصفت وكالة فرانس برس المواجهات بأنها من أسوأ حوادث العنف منذ اتفاق الهدنة لعام 1974. وخلال ذكری النكبة عام على سبيل المثال لا الحصر ايضا ، احتج آلاف الفلسطينيين في مدن الضفة الغربية وقطاع غزة. وقام المتظاهرون بإلقاء الحجارة على جنود الاحتلال الذين يقومون بحراسة نقاط التفتيش في القدس الشرقية.

ورد الجنود عليهم بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع. ذكرى النكبة او كارثة النكبة ما هي إلا حكايات آلام امتدت على مدار 74 عاما. يحلّ على الفلسطينيين اليوم الأحد 15 مايو/ أيار الذكرى الـ74 لـ”النكبة” التي يتم إحيائها عبر فعاليات شعبية للتعبير عن تمسكهم بحقهم في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها قسرا عام 1948

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى