اخبار منوعة

دراسة: الأمهات أكثر كرماً من الآباء تجاه مصروف الأولاد

الحياة نيوز – أفادت دراسة حديثة في الهند أن الأمهات أكثر كرماً من الآباء مع الأولاد لناحية ما يقدمنه لهم كمصروف جيب، حيث يتلقى الأطفال من الأمهات أكثر من 1500 روبية في المتوسط، فيما يوزع الآباء على أطفالهم حوالي 110 روبيات فقط.

وبينت الدراسة التي أجرتها شركة التكنولوجيا المالية «جونيو» على أكثر من 100 ألف شخص في الهند، أن 50% من الأولاد الذين يتلقون مصروف جيب يأتون من دلهي ومومباي وبنغالور وحيدر آباد وتشيناي وكلكتا وأحمد آباد وبيون وشانديغار ولكناو، حيث متوسط مخصصاتهم الشهرية أعلى من الأطفال في المدن الأخرى.

وخلصت الدراسة أيضاً إلى أن الأمهات يلعبن دوراً حيوياً في تدريس دروس إدارة الأموال للأطفال وإنشاء أساس مالي متين لهم، حيث يعطين أطفالهن خبرة مباشرة في مهارات مختلفة، مثل إعداد الميزانية الشهرية والتحكم في النفقات والادخار وتتبع جميع معاملاتهم.

وتعليقاً على النتائج، قال الشريك المؤسس لـ«جونيو» إنكيت جيرا، لصحيفة «فايننشال إكسبرس» الهندية: «يعد الادخار ليوم ممطر جزءاً أساسياً من الأبوة والأمومة، ويمكن للوالدين تمكين الجيل المقبل من خلال تعليمه قيمة المال في سن مبكرة. وطالما أن أطفال اليوم يتعلمون بسرعة ولديهم خبرة في التكنولوجيا، فإنه من السهل تعليمهم الانضباط المالي والميزانية وعادات الادخار».

أما ما يفعله الأطفال بالمال، فقد أظهرت الدراسة أنهم ينفقونه بشكل رئيسي على مدفوعات مثل إعادة شحن الهاتف المحمول، وفواتير الوقود، وركوب سيارة الأجرة، وفواتير الطعام. ومن خلال تتبع التدفق النقدي والعلاوات على بطاقات مصروف الجيب التي تصدرها «جونيو»، شوهد إنفاق شهري كبير آخر على منصات مثل، زوماتو وسويغي وزبتو ويابتم وفونبي وبلينكيت وفليبكارت وأمازون.

(البيان)

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى