الرئيسيةمحليات

وزير العمل يلتقي القطاع التجاري في اربد حول برنامج التشغيل الوطني

الحياة نيوز – أكد وزير العمل نايف استيتية أن نجاح برنامج التشغيل الوطني سيكون العامل الرئيسي فيه القطاع الخاص لأنه كان الأساس في تصميمه بالكامل.

وبين أن هذه الجهود والبرنامج جاءت استجابة لتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني في توفير فرص عمل للشباب، وتنفيذا لتعليمات رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة بالتعاون مع القطاع الخاص المشغل الرئيسي للايدي العاملة.

وأشار الوزير خلال لقاءه اليوم الإثنين القطاع التجاري في محافظة اربد في مبنى غرفة التجارة بحضور رئيس غرفة تجارة إربد محمد الشوحة ومجلس إدارتها، إلى أن الهدف من برنامج التشغيل الوطني 2022 “تشغيل”، الوصول إلى 60 ألف فرصة عمل للأردنيين والأردنيات في القطاع الخاص في كافة ألوية ومحافظات المملكة، مضيفا أن البرنامج يعتمد على فرص العمل المتاحة والمتوفرة لدى القطاع الخاص والتي تدرجها الشركات على المنصة الإلكترونية التي خصصت لهذه الغاية.

وقال استيتية إن المرحلة الأولى من البرنامج لمدَّة 30 يوماً من تاريخ الإطلاق، يتمّ من خلالها الوصول إلى شركات القطاع الخاص لحصر فرص العمل لديها عبر المنصَّة الإلكترونيَّة .http://www.tashgheel.gov.jo

وأضاف أن المرحلة الثَّانية من البرنامج بعد إطلاقه بـ 30 يوماً، يتمّ من خلالها تسجيل الباحثين عن عمل والتقدُّم للفرص المُعلنة عبر المنصَّة الإلكترونيَّة http://www.tashgheel.gov.jo

ولفت استيتية إلى أنه جرى تدريب عدد من المؤسسات وموظفي وزارات العمل ومراكز الشباب والإدارة المحلية والبلديات في جميع المحافظات على مساعدة الشركات والشباب والشابات الباحثين عن فرص العمل.

وأوضح أن “الأعمار المستهدفة في برنامج التشغيل الوطني من 18 إلى 40 عاما من الباحثين عن العمل.

وقال إن “على الشركات الراغبة في التسجيل أن تكون أردنية ومسجلة لدى المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي، ويشترط عليها عدم تسريح أي موظف من الشركة لغايات تشغيل موظف ضمن برنامج التشغيل الوطني”.

وبيّن استيتية أنه خصص للبرنامج 80 مليون دينار، حيث يساهم البرنامج بمبلغ 150 دينارا لمدة 6 أشهر ؛ ينقسم إلى 130 دينارا مساهمة في أجر العامل و10 دنانير بدل مواصلات و10 دنانير كجزء من اشتراك الضمان الاجتماعي للعامل، شريطة ان توقع الشركة مع العامل عقد عمل لمدة 12 شهر.

وأضاف أن أي شخص يرغب بالتقدم في برنامج التشغيل الوطني بإمكانه مراجعة مديريات ومكاتب الوزارة في كافة الوية ومحافظات المملكة ومكاتب ستُستحدث لمساعدة الشركات والشباب الباحثين عن العمل.

واشترط البرنامج أيضا أن “لا يتم تسريح أي عامل لدى الشركة بهدف الاستفادة من البرنامج أو تشغيل بديلاً عنه”.

بدوره قال رئيس غرفة تجارة إربد محمد الشوحة إن هذا البرنامج يساهم في تمكين القطاع الخاص في توفير احتياجاته من العمالة الأردنية المؤهلة والمدربة، مشيدا بالبرنامج الذي جاء بعد جائحة كورونا.

ودار حوار خلال اللقاء بين الوزير والقطاع التجاري حول تفاصيل التقديم للبرنامج وآلية الاستفادة منه من قبل منشآت القطاع التجاري.

واستعرض مدير مديرية التشغيل في وزارة العمل الدكتور عون النهار التفاصيل الفنية للبرنامج.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى