الرئيسيةمحليات

طقس العرب: لا نتوقع تراجع مستويات الغبار

الحياة نيوز – قال مدير العمليات الجوية في طقس العرب أسامة الطريفي الأحد، إنه لا يتوقع تراجع  مستويات الغبار بسبب الرياح، مشيرا إلى أن الطقس سيكون اليوم دافئا لساعات الظهر، بعدها تظهر حالة عدم استقرار جوي ستسهم بتنظيف الأجواء.

وأضاف الطريفي في تصريح لـ”المملكة” أن الأجواء ستبقى مغبرة ليوم الاثنين بحال لم نشهد أجواء ماطرة لتقليل حدة الغبار، مبينا أن الأجواء اليوم ستبقى مغبرة بمعظم الأوقات، ويتوقع الثلاثاء تحسن الرؤية الأفقية.

“سيكون هناك أمطار ورعد هذا اليوم خاصة في المناطق الشرقية” وفق الطريفي.

وبحسب موقع طقس العرب يتعمق تأثير منخفض البحر الأحمر على الأردن الأحد، الذي سيترافق مع تطور لحالة من عدم الاستقرار الجوي تكون قوية في شرق المملكة؛ وذلك نتيجة تقدم مُنخفض جوي في طبقات الجو العُليا نحو المنطقة:

ويستمر الطقس دافئاً و مُغبراً أحياناً، كما يكون مائلاً للحرارة في مناطق الأغوار و البحر الميت و العقبة.

وتتكاثر سريعاً و بدءاً من ساعات الظهيرة كميات كبيرة من السحب والغيوم الركامية، و تتهيأ الفرصة لهطول زخات رعدية من المطر في عموم مناطق البادية الشرقية والتي تشمل أجزاء مختلفة من محافظتي المفرق و الزرقاء بما في ذلك أيضاً الأرزق، الصفاوي، الرويشد، الحدود الأردنية/العراقية والحدود الأردنية/السعودية والمنافذ المؤدية إليها.

ولا يُستبعد أن تكون هذه الزخات الرعدية في تلك المناطق غزيرة في بعض النطاقات الجغرافية ومُترافقة مع تساقط لزخات من البَرَد وحدوث الصواعق أيضاً، ويُخشى على إثر ذلك من حدوث سيول جارفة و مفاجئة.

 كما تترافق ذات الغيوم الركامية بنشاط كبير للرياح التي قد تتسب في حدوث موجات غبارية كثيفة أو رُبما حدوث عواصف رملية تحد بشكل كبير من مدى الرؤية الأفقية.

ويُتوقع مع ساعات ما بعد الظهر والعصر أن تمتد بعض السحب الركامية غرباً وبشكل عشوائي لتطال أيضاً بعض المناطق والمدن الأخرى بما فيها العاصمة، حيث لا يُستبعد هطول أيضاً زخات رعدية من الأمطار في تلك المناطق مع احتمالية أن تكون غزيرة في بعض النطاقات الجغرافية الضيقة ومُترافقة مع تساقط لزخات من البَرَد؛ الأمر الذي قد يتسبب أيضاً في تشكل سيول في بعض المناطق.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى