محلياتهام

بيان صادر عن حزب “حصاد” الأردني حول الجرائم الصهيونية

الحياة نيوز – في بيان صادر عن حزب حصاد الاردني حول الجرائم الصهيونية جاء فيه.. تشهد القدس عاصمة الدولة الفلسطينية المحتلة جرائم لا حصر لها بحق فلسطين أرضا وشعبا ومقدسات إسلامية ومسيحية .
ما يشهده المسجد الاقصى المبارك من محاولات إستعمارية للنيل من المكانة المقدسة لدى المسلمين وخاصة في هذه الأيام المباركة من شهر رمضان بالإمعان بإرتكاب جرائم و إنتهاكات وإقتحامات لباحات المسجد الأقصى بهدف الحيلولة دون تمكين المسلمين من أداء شعائرهم الدينية بامن وسلام وذلك عبر إتخاذ إجراءات قمعية تهدف إلى تقييد حقهم المكفول دوليا بالوصول إلى أماكن العبادة بامن وسلام في تناقض مع القانون الدولي وإنتهاك صارخ لاحكام إتفاقية جنيف الرابعة وللإعلان العالمي لحقوق الإنسان .
يا أبناء الأردن المرابط :
حزب حصاد يؤكد على أن ما يرتكبه الكيان الصهيوني المحتل رمز العنصرية والتطرف من جرائم بحق ابناء الشعب الفلسطيني في أرض الدولة الفلسطين المحتلة عامة وفي القدس عاصمتها المحتلة خاصة إنما يستهدف بذلك الأمة الإسلامية .
حزب حصاد ومن موقعه في الأردن صاحب الوصاية الهاشمية على القدس والمقدسات الدينية الإسلامية والمسيحية يرى في الإنتهاكات والجرائم الإسرائيلية الإرهابية إنما تمثل تهديدا للأمن القومي الأردني ومسا بشرعية دوره الديني والتاريخي والقانوني برعاية المسجد الأقصى المبارك .
جماهير شعبنا :
تمثل جرائم جيش الإحتلال الإستعماري الإسرائيلي واداته من قطعان المستوطنين المتطرفين والمتدينين والحاقدين من أعمال قتل وتنكيل وإطلاق النيران وإعتقالات تعسفية وعقوبات جماعية في محاولة لفرض السيادة الإستعمارية على القدس والمقدسات ونفي الصفة الإسلامية الأصيلة عن المسجد الأقصى في ظل تقاعس عربي رسمي عن دعم فاعل للشعب الفلسطيني وحقه على وفي وطنه وفي ظل سياسة إزدواجية بائسة للدول دائمة العضوية بمجلس الأمن إنما ترقى لجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية .
حزب حصاد يؤمن أن الشعب الفلسطيني المناضل مدعوما من الاردن شعبا وقيادة لن يرضخ للجرائم والإنتهاكات الصهيونية العنصرية والإرهابية المباشرة أو عبر أدواته وسيستمر في نضاله بكافة الوسائل حتى دحر الإحتلال وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف
إرادة الشعب الفلسطيني ستنتصر والاحتلال إلى زوال بإذن الله تعالى .
حزب حصاد الأردني
المكتب السياسي

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى