اقتصاد وأعمال

بنك الأردن يعقد اجتماع الهيئة العامة

ويقر توزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 18% وبمبلغ 36 مليون دينار

الحياة نيوز- عقدت الهيئة العامة العادية لمساهمي بنك الأردن اجتماعها يوم الخميس الموافق 31 آذار 2022 برئاسة سعادة السيد شاكر فاخوري رئيس مجلس إدارة بنك الأردن. حيث تم عقد الاجتماع بتقنية الاتصال المرئي والإلكتروني. وحضر الاجتماع مساهمون يحملون أسهم “أصالة ووكالة”، يشكلون ما نسبته 75.419% من رأس المال. وأقرت الهيئة العامة خلال اجتماعها توصية مجلس إدارة بنك الأردن بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بنسبة 18% عن عام 2021 وبمبلغ 36 مليون دينار.

وبهذه المناسبة صرح السيد شاكر فاخوري رئيس مجلس إدارة بنك الأردن بأنالبنك استطاع الحفاظ على مستويات أداء جيدة، الأمر الذي يعكس نهج البنك الاستراتيجي الشامل الذي يستهدف تحقيق أداء مستدام على كافة الأصعدة، ومواكباً للتغيرات والتحولات في بيئة الأعمال، ومتانة عملياته المصرفية الأساسية، وكفاءته التشغيلية، وسلامة وجودة محافظه الائتمانية والاستثمارية، فضلاً عن الإدارة الحصيفة للمخاطر. وقد حقق البنك صافي أرباح عائدة للمساهمين بعد الضرائب والمخصصات بقيمة 36 مليون دينار مقابل 35.8 مليون دينار عن عام 2020، أي بنمو بلغت نسبته 0.6%.

ولدى استعراض أداء البنك لعام 2021 فقد بين السيد فاخوري أن البنك سجل نمواً في حقوق المساهمين بنسبة 4.1% في نهاية عام 2021 مقارنة بعام 2020 لتبلغ 473.4 مليون دينار، مع تحقيق عائد على متوسط حقوق المساهمين بنسبة 7.8%، فيما بلغت نسبة كفاية رأس المال 19.2%، ما يشير لمتانة المركز المالي للبنك وقاعدة رأس ماله. واستمر البنك بالمحافظة على جودة أصوله التي بلغ حجمها 2.7 مليار دينار، مع تسجيل عائد على متوسط الأصول حتى نهاية العام بنسبة 1.3%. وحقق نمواً في صافي محفظة التسهيلات الائتمانية (بالتكلفة المطفأة) بمبلغ 19.4 مليون دينار لتصل إلى 1.5 مليار دينار، مع تغطية تجاوزت نسبتها 100% للتسهيلات غير العاملة. وعلى صعيد ودائع العملاء فقد بلغت 1.9 مليار دينار مقاربة لنفس مستواها في العام 2020.

وأضاف السيد شاكر فاخوري أن البنك مستمر في تطبيق استراتيجيته الهادفة إلى النمو والتوسع في نموذج أعماله، والتوجه لأسواق جديدة، والارتقاء بالخدمات الإلكترونية والرقمية، واليوم اتسع تواجد بنك الأردن ليغطي كل من فلسطين وسورية والبحرين، وسيتم افتتاح فرع للبنك في العراق خلال النصف الثاني من عام 2022، كما يعمل البنك حالياً على دراسة الفرص المتاحة للنمو والتوسع التي تزخر بها المنطقة العربية، وتحديداً دول الإقليم والتي يشهد اقتصادها نمواً متسارعاً.

هذا وقد استكمل البنك عدداً من مشاريعه ومبادراته الاستراتيجية، وواصل جهوده للتميز في خدمة عملائه وتلبية متطلباتهم وتوقعاتهم على اختلاف قطاعاتهم بتقديم خدماته ومنتجاته وحلوله المصرفية والاستثمارية والادخارية المتنوعة، عبر مختلف قنواته بما فيها تلك الرقمية المتطورة، متجاوزاً تطلعاتهم ومحافظاً على ثقتهم المستمرة به.

وفي ختام حديثه قدم السيد شاكر فاخوري شكره وتقديره لأعضاء مجلس الإدارة على جهودهم ودعمهم لتحقيق رفعة ومكانة البنك ولمساهمي وعملاء البنك على ثقتهم بمؤسسة بنك الأردن، ولفريق موظفي البنك على جهودهم وعطائهم في تقديم أفضل مستويات الخدمات للعملاء. كما وجه شكره أيضاً لكافة المؤسسات الوطنية وعلى رأسها البنك المركزي الأردني ووزارة الصناعة والتجارة لدورهم في دعم القطاعات الاقتصادية، في ظل صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى