هام

الأردن يشارك بتهدئة الأوضاع بين روسيا وأوكرانيا

الحياة نيوز-

يبدأ وزراء خارجية عدد من الدول العربية، الأحد، زيارة إلى العاصمة موسكو، لعقد مشاورات مع الجانب الروسي، تتبعها زيارة إلى العاصمة البولندية وارسو للقاء الطرف الأوكراني.

وتضم الزيارة وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني ايمن الصفدي ووزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، ووزراء خارجية كل من: السودان، العراق ومصر، فضلا عن الأمين العام لجامعة الدول العربية بحسب الحرة .

وسيستمع الوزراء العرب إلى مواقف وانشغالات الطرفين على ضوء آخر التطورات الأمنية والسياسية للأزمة في أوكرانيا.

كما سيبحثون آفاق وسبل مساهمة مجموعة الاتصال العربية في مساعي التهدئة والتخفيف من حدة التوتر، وصولا إلى تقريب وجهات النظر، بما يسمح بالتعجيل في التوصل إلى حل سياسي يرتكز على مبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة، ويأخذ بعين الاعتبار انشغالات كل الأطراف.

وتندرج هذه الجولة في إطار برنامج عمل مجموعة الاتصال العربية، على المستوى الوزاري، التي أقر مجلس وزراء جامعة الدول العربية تشكيلها خلال دورته الـ157، المنعقدة في التاسع من مارس الماضي بالقاهرة، لتوَّلي متابعة وإجراء المشاورات والاتصالات اللازمة مع الأطراف المعنية بالقضية الأوكرانية، بهدف المساهمة في إيجاد حل دبلوماسي للأزمة.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى