رياضة

الكلاسيكو النسائي بين ريال مدريد وبرشلونة يشهد رقما قياسيا عالميا

الحياة نيوز- شهد الكلاسيكو النسائي بين برشلونة وضيفه ريال مدريد تسجيل رقم قياسي عالمي جديد، على صعيد حضور أكبر متفرجين لمباراة طرفاها فريقين من النساء، وفقا ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية.

فقد حضر المباراة التي جرت على ملعب “كامب نو” في إطار إياب دور الثمانية من دوري أبطال أوروبا لفرق السيدات 91.553 متفرج، وانتهت الموقعة النسائية التي جرت الأربعاء بفوز النادي الكتالوني على غريمه المدريدي.

وأوضحت الصحيفة هذا الرقم تجاوز عدد الجماهير التي حضرت نهائي كأس العالم 1999 عندما كان في روز بول في باسادينا بلوس أنجلوس، عندما شاهد مباراة منتخبي أميركا والصين للسيدات والذي بلغ وقتها 90195 متفرجا.

واستغرق الوصول لهذا الرقم بعض الوقت بسبب هطول الأمطار، حيث كانت الجماهير لا تزال تدخل الاستاد وقد اكتمل العدد الذي حطم الرقم القياسي السابق بعد نحو 20 دقيقة من بداية المباراة، ليكتمل الفريد من نوعه.

ولم يكن الرقم القياسي الوحيد في هذه تلك “الموقعة النسائية”، فهي أيضا شهدت أكبر حضور جماهيري يشاهد مباراة بين ناديين متجاوزة مباراة أتلتيكو مدريد وبرشلونة في العام 2019 على ملعب واندا ميتروبوليتانو في العاصمة الإسبانية والتي حضرها 60739 مشجعا

وكذلك حطم الرقم القياسي للحضور الجماهيري في مباراة بدوري أبطال أوروبا للسيدات والتي كانت في نهائي نسخة 2012 بين أولمبيك ليون الفرنسي وفرانكفورت الألماني والتي شاهدها على مدرجات المعلب نحو 50 ألف متفرج.

كما تحطم الرقم القياسي للحضور الجماهيري في الكلاسيكو، متجاوزا عدد الجماهير التي شاهدت مباراة الكلاسيكو للرجال في “الكامب نو” هذا الموسم، والذي بلغ عدده 86466 مشجعا.

وقد تجاوز هذا الرقم القياسي السابق لنادي برشلونة النسائي عندما واجه فريق ضيفه تيغريس ومونتيري المكسيكي وحضرها وقتها 51.211 وفازت وقتها سيدات البلوغرانا  0-2.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى