ثقافة وفنون

مفاجئة .. “الأطلال” التي غنتها أم كلثوم ليست القصيدة الأصلية

الحياة نيوز -بعض الأمور والحقائق لا تتكشف الى بعد وقت طويل جدا، ولكنها تبقى للتاريخ وللمعرفة حق سواء أكان كشفها يغير في شيء أم لا ، واليوم بعد نحو 47 سنة على وفاة سيدة الغناء العربي كوكب الشرق “أم كلثوم” كشفت سامية محرز، حفيدة الشاعر الراحل إبراهيم ناجي، أنها بعد أن انتهت من كتاب مذكرات جدها ومن حفل التوقيع، حصلت على نسخة من قصيدة الأطلال الأصلية، وكانت مفاجأة سارة لها.

وأوضحت الأستاذة والمترجمة في الأدب، سامية محرز خلال مقابلة متلفزة قائلة: “هناك طبيب سعودي أتعامل معه أكد لي أن معه روشتة من جدي الشاعر إبراهيم ناجي أبيات من قصيدة الأطلال الأصلية”، مضيفة: “أكثر بيت للشاعر إبراهيم ناجي هو “من رأي الحب سكارى”..هو المقطع المفضل بالنسبة لي”.

وأشارت إلى أن “أغنية الأطلال التي غنتها أم كلثوم ليست القصيدة الأصلية، وتدخل فيها أحمد رامي من أجل تكثيف قصة الحب في القصيدة”.

حفيدة الشاعر إبراهيم ناجي أعلنت، أنها “وجدت مذكرات جدها في منزل خالتها بالولايات المتحدة، ومن بينها مفكرة بخط يده”، لافتة إلى أن “من بين الأوراق، مسودات ترجمات شكسبير، ومسودات الأطلال، ومنها مسودة لديوانه ليالي القاهرة وغير مكتمل، وكان يتم كتابتها وتنقيحها بخط مختلف”.

وبينت محرز أن “جدها كان رجلا موسوعيا واهتماماته كانت موسوعية أيضا، فكان يكتب في مجال علم الاجتماع وعلم النفس والترجمة ومقالات وعن الشعر والمرأة، فإنتاجه النثري أكثر من إنتاجه في الشعر، ولكن للأسف لم نلتفت بشكل كاف”.

“صدى البلد”

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى