الرئيسيةتحقيقات صحفية ومقابلاتشايفينكم (رصد الحياة)

هل ساهمت كورونا بزيادة مرض السرطان بالأردن !! … د.العبادي يجيب “الحياة” / عاجل

الحياة نيوز ـ محمد بدوي ـ أوضح الدكتور منذر حوارات العبادي مساعد المدير العام لشؤون المرضى بمركز الحسين للسرطان للحياة بأن جائحة كورونا هذه الجائحة العالمية كان لها تأثيرا كبيرا على الامراض المزمنة منها مرض السرطان حيث تأثر الاهتمام في بدايات الجائحة قبل عامين تقريبا وتحديدا خلال فترات الحظر الكلي حيث كان له تاثيرا مباشرا على الامراض المزمنة فالوجه الاول لهذا التاثير حينما توقفت الحركة في البلاد وتحويل الانشطة الطبية وحصرها لعلاج كورونا ربما هذا الأمر فاقم من الامراض المزمنة منها الضغط والسكري والقلب ومرض السرطان الامر الذي أدى الى تفاقم بعض الحالات ونوعية الخدمة المقدمة لها جاء ذلك ردا على سؤالنا حول “مرض السرطان” الى اين يسير والى اين يتجه بعد عامين تقريبا من بدء جائحة كورونا.
واضاف د.العبادي للحياة : في بداية الجائحة أيضا أخذت بعض الجهات الطبية المختصة لعلاج الامراض المزمنة وتحوّلت لعلاج المصابين بكورونا الذي كان جائحة عالمية فالعالم بأسره حوّل الاتجاه لعلاج الامراض المزمنة وذلك لنقص الخبرة والدراية والمعرفة بهذه الجائحة ما ادى الى وجود حالة من الارباك للامراض الاخرى ، اما مرض السرطان وهو واحد من الامراض المزمنة فالاردن لم يتأثر بشكل كبير وبشكل كلي نظر لوجود مركز مختص وهو مركز الحسين للسركان الذي حرص على تقديم العلاج وتقديم الخدمة من ادوية وعلاج عن بعد وعيادات ساهمت بدورها تماما للتخفيف من وطأة المرض على المرضى المصابين بالسرطان.
وفي رده على سؤالنا حول ما إذا كان هناك ازدياد في نسب الاصابة بمرض السرطان أجاب د.العبادي قائلا : لا توجد زيادة مُلفتة ، والاردن يعتبر من أقل دول العالم في نسب الاصابة بمرض السرطان رغم ان الاصابة به لها اسباب منها زيادة الاعمار بمعنى انه كلما تطور العمر وازداد كلما زادت فرص الاصابة بالمرض ، اضافة الى تغيّر بعض العادات المجتمعية كالاعتماد على الوجبات السريعة وقلة النشاط البدني اضافة الى قضية اللجوء بأعداد كبيرة جدا هذه ساهمت الى زيادة الاصابة بالمرض لكنها تعتبر اقل النسب على مستوى العالم.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى