ثقافة وفنون

عايدة رياض محرم فؤاد ضربني بشدة

الحياة نيوز -كشفت الفنانة عايدة رياض، عن تعرضها للضرب المُبرح من قبل زوجها الفنان الراحل محرم فؤاد، أثناء فترة زواجهم بسبب الغيرة الشديدة، لافتة إلى أن الفنان الراحل كان عصبي جدًا، وبالرغم من ذلك استمر الزواج 12 عام، حيث تزوجت وهي في عمر الـ20 عاماً، ثم لم تتزوج بعدها مرة ثانية وقررت بناء مشوارها الفني، معتبره أن الفن سرق حياتها.

عايدة رياض تحكي عن زواجها
حكت الفنانة عايدة رياض، عن كواليس الخناقة بينها وبين زوجها الراحل في لقائها ببرنامج كلمة أخيرة مع الإعلامية لميس الحديدي،  حيث قالت نصاً “أنا متجوزتش بعده ولا مرة، وفيه مرة اتخانق معايا خناقة كبيرة بسبب الغيرة وإحنا في لندن وبعديها ضربني علقة موت، ولما بليغ حمدي شافني هناك قاله انت مجنون إنت هتروح السجن”، لافتة إلى أن سبب زواجها من الفنان الراحل محرم فؤاد رغم فارق السن بينهما في ذلك الوقت أنها كانت مرتبطة عاطفياً بشخص ما، وكانت هناك الخلافات وتقدم لها الفنان في ذلك الوقت  ووافقت واستمر الزواج.

عايدة رياض تحكي عن محرم فؤاد
أوضحت أن الفنان الراحل كان قد وعدوها قبل الزواج بأنها  تكمل مشوارها الفني بعد الزواج ولكن ما حدث عكس ما قاله قبل الزواج،  وعلى مدار أول  8 سنوات  من الزواج كان يرفض فيها  نزولها العمل أو الاشتراك فى أى أعمال سينمائية ، وبعدها ضغط تم المشاركة مع  مع يونس شلبي في فيلم من إنتاجه.

قالت نصاً “محرم كان إنسان جميل وبيتوتي بس كان فيه عصبية، ولما ابتديت أرجع أشتغل كنت أنانية وفضلت إننا نبعد، وكنت وقتها بفكر ابني حياتي الفنية زي ماهو بنى حياته”.

عايدة رياض ومدرسة الفنون الشعبية
أوضحت أنها كانت تمارس رياضة الجمباز كما كانت تعزف بيانو و اكورديون بالمدرسة، والتحقت بعدها بمدرسة الفنون الشعبية كان هناك مدربين روس، وأرسلت خطاب لوالدي في اليمن أن يحضر لي ساعة وبنطلون حينما يعود .. وساعتها أخويا بعت لبابا جواب وقاله ماتجبش لعايدة الحاجة اللي هي طلبتها يا بابا، عايدة هتشتغل راقصة، ولما بابا جه وشاف الفرقة والنظام وافق لما اطمن عليا”، مشيرة إلى أنها مدرسة الفرقة القومية للفنون الشعبية دراسة إضافية بعد المرحلة الابتدائية والتحق بمدرسة الفرقة وعمرها 12 عاماً وتخرجت وعمرها 14 عاما كراقصة في الفرقة.

عايدة رياض  تحكي عن محمد خان
وأكدت أن الفنانة نجلاء فتحي كان لها دور كبير في نجاح فيلم “أحلام هند وكاميليا”، لافتة إلى أن الفنانة الكبيرة احتضنتها، مشيرة إلى أن المخرج محمد خان في هذا العمل اتهامها بأنه مبالغ فيها بإحدي المشاهد، حيث قالت : “محمد خان كان مايسترو كبير، وكان يقود أحمد زكي ونجلاء فتحي، وكان فيه مشهد أنا محضرة وبعيط فيه جامد وعملته وتخيلت إن الأستاذ هيسقف لي عليه، لكن لقيته بيقولي إيه اللي انتي عاملاه ده، إنتي أوفر أوى .. ووقتها اتخنقت جدا من رد فعله، وقالي أنا عايز حاجة أبسط من كده بكتير، إيه الكلكعة دي، وعدنا المشهد ولما شفته لقيته طالع جميل جدا وبسيط اوي وفعلا كان حاجة جميلة”.

فيلم “أحلام هند وكاميليا” هو واحد من الأفلام التي جاءت ضمن قائمة أفضل 100 فيلم في تاريخ السينما المصرية، وهو من بطولة أحمد زكي، نجلاء فتحي، عايدة رياض، محمد خيري، ومن إخراج محمد خان.

عايدة رياض تتحدث عن يوسف شاهين
وأوضحت أنها سافرت عندما كان عمرها 14 عاماً مع فرقة البمبوطية للخارج لمدة 6 شهور وقدمت حفلات فيها، مشيرة إلى أن من علمها التمثيل هو المخرج الراحل يوسف شاهين وهي طالبة في مدرسة الفرقة ولم تكن تعرفه وقتها، وأن السبب في اكتشفها هو  المخرج الراحل نور الدمرداش ودربها على التمثيل وشاركت معه في مسلسل “مارد الجبل”، لافتة إلى أنها ليست ممثلة إغراء وما قدمته في الأعمال الدرامية كان في سياق موضوع الفيلم.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى