عالم الجريمة

طفلتان أمضتا أياما في المنزل مع جثة والدتهما بفرنسا

الحياة نيوز- أمضت شقيقتان تبلغان من العمر 5 و 7 سنوات أياماً عدة في شقة مع جثة والدتهما إثر وفاتها فجأة في شمال غرب فرنسا، على ما أعلنت السلطات القضائية المحلية أمس السبت.

وأوضح مكتب المدعية العام في مدينة لو مان أن عناصر الشرطة أتوا إلى شقة الفتاتين الأربعاء في المدينة بعد تبلغهم بتغيبهما المطوّل عن المدرسة، فتوجهتا لهم بالقول “حافظوا على الهدوء، أمنا نائمة”.

لكنّ الشرطيين أصروا على الدخول واكتشفوا جثة الأم المولودة عام 1990 في ساحل العاج، إثر وفاتها لأسباب طبيعية بحسب ما أظهر تشريح الجثة لاحقاً.

ونُقلت الفتاتان إلى أحد المستشفيات قبل إيداعهما دارا للرعاية وتقديم المشورة النفسية لهما.

ولم تتضح بعد المدة التي أمضتها الفتاتان داخل الشقة مع والدتهما المتوفاة.

وقالت المدعية العامة في لو مان دلفين دويلي: “استبعدنا فرضية وقوع جريمة”، مضيفة “سننتظر الآن بضعة أيام ثم نحاول الحصول على شهادة الفتاتين الصغيرتين”.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى