آراء وكتابهام

الصحفي القطري الحرمي: هذا ما نراه في الأردن.. وهذا ما ستشهده المرحلة المقبلة

الحياة نيوز – قال الكاتب الصحفي القطري المعروف جابر الحرمي، إن مشاهد لقاء جلالة الملك عبد الله الثاني وأخيه الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، دليل على الحب والتجانس الكبير بين القيادتين.

وأضاف خلال مداخلة إذاعية، أن هناك تطابقا أردنيا قطريا في العديد من الرؤى حيال القضايا المختلفة.

وتوقع الحرمي أن تشهد المرحلة المقبلة، تنسيقا وتعاونا أكبر بين الجانبين الأردني والقطري في محافل متعددة، وأن تشهد الاستثمارات تنوعاً في قطاعات مختلفة بما يُعزز التواصل والتقارب بين الطرفين.

وأكد وجود فرص تكامل اقتصادي واستثماري بين الجانبين، بقوله “هناك فرص لقطر يمكن استثمارها في الأردن وفرص في قطر يمكن استثمارها من الأردن”.

وتابع “الأردن لديه فرص متعددة بإمكان الجانب القطري المساهمة بإيجابية بها”، مشيرا إلى تواجد وفد قطري في الأردن قبل أيام لبحث آفاق التعاون.

وقال إن وقوف الأردن بجانب قطر ووقوف قطر بجانب الأردن واجب أخوي، مضيفا “نحن نرى في الأردن عمقنا”.

وأشار الحرمي إلى أن القمة بين الزعيمين يوم أمس، ناقشت تعزيز وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين والشعبين في العديد من المجالات الاقتصادية والاستثمارية والسياسية.

ونوه إلى عقد لقاء بين رئيسي وزراء البلدين ووزيري الخارجية، متوقعا أن تكون لها مخرجات إيجابية في قادم الأيام.

وعن الدور الذي يلعبه الأردن في المنطقة، قال “إننا نثمن عاليا الدور الذي تقوم به القيادة الأردنية في الدفاع عن قضايا الأمة خاصة القضية المركزية الفلسطينية”، مؤكدا أنه محل إجلال وتقدير على المستويين الرسمي والشعبي.

وأشاد بدور الأردن البارز في السعى الداخلي والعربي، ومساعيه للوقوف مع لبنان وموقفه حيال استضافة الأشقاء في سوريا، بالإضافة إلى دعمه لقضايا الأمة العربية على أكثر من صعيد.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى