الرئيسيةمحليات

ارتفاع عدد حالات الاشتباه بتسمم جرش إلى 57

الحياة نيوز -ارتفع عدد حالات الاشتباه بالتسمم في جرش إلى 57 حالة منذ الاثنين، وفق مدير مستشفى جرش الحكومي صادق العتوم الأربعاء، بعد أن أمرت وزارة الصحة بإغلاق محطة تحلية مياه في المحافظة احترازيا.

وقال العتوم، إن 57 حالة راجعت مستشفى جرش الحكومي، كمشتبه بتعرضهم للتسمم منذ يوم الاثنين، تبقى منهم 5 أشخاص يتلقون العلاج داخل المستشفى، بعد خروج 3 ودخول مثلهم الأربعاء، وذلك وفق حديثه للمملكة.

مدير مديرية الصحة البيئية في وزارة الصحة أيمن مقابلة قال، الثلاثاء، إن سبب التسمم في قرية جبّة في محافظة جرش غير معروف حتى اللحظة، والأمر المشترك بينهم هو الحصول على المياه من مصدر مائي معين خاص.

وأوضح مقابلة أن أغلب الحالات موجودة في مدرسة معينة وتُسقى من المصدر المائي ذاته.

وأشار مقابلة إلى الحصول على عينات من محطة تحلية المياه الخاصة، وأُجري عليها فحص فيزيائي حسي نظري لاختبار الرائحة واللون والطعم والعكورة والشوائب، أما “الفحص الثاني فهو فني قاعدي على المواصفات مخبري يتكون من الفحص الجرثومي”.

وقال مقابلة إن مصدرا اكتشفت الوزارة الثلاثاء أنه غير مرخص من وزارة الصحة في قرية المصطبة بجانب جبة وأُغلق احترازيا، مضيفا “وجدنا في المصدر أكواب مياه تتعامل بها محطة التحلية وتبيعها للمدرسة وهو قيد الترخيص ويبيع المياه”.

“لم نترك مصدرا مائيا في قرية جبّة كاملة لم نأخذ منه عينات … وأُخذت عينات من الخزانات، والنتائج شبه النهاية ستخرج خلال 30 ساعة”، وفق مقابلة.

وقال مقابلة إن فحوصا تحتاج إلى 18 ساعة، أما فحص الزراعة فيحتاج إلى 48 ساعة، لكن فحص الفطريات يحتاج من 3 أيام إلى 7 أيام.

الطحان أشار إلى أن الحالات تسكن منطقة واحدة والعامل وأشار مقابلة إلى الحصول على عينات من محطة تحلية المياه الخاصة، وأُجري عليها فحص فيزيائي حسي نظري لاختبار الرائحة واللون والطعم والعكورة والشوائب، أما “الفحص الثاني فهو فني قاعدي على المواصفات مخبري يتكون من الفحص الجرثومي”.

وقال مقابلة إن مصدرا اكتشفت الوزارة اليوم (الثلاثاء) أنه غير مرخص من وزارة الصحة في قرية المصطبة بجانب جبة وأُغلق احترازيا، مضيفا “وجدنا في المصدر أكواب مياه تتعامل بها محطة التحلية وتبيعها للمدرسة وهو قيد الترخيص ويبيع المياه”.

“لم نترك مصدرا مائيا في قرية جبّة كاملة لم نأخذ منه عينات … وأُخذت عينات من الخزانات، والنتائج شبه النهاية ستخرج خلال 30 ساعة”، وفق مقابلة.

وقال مقابلة إن فحوصا تحتاج إلى 18 ساعة، أما فحص الزراعة فيحتاج إلى 48 ساعة، لكن فحص الفطريات يحتاج من 3 أيام إلى 7 أيام.

الطحان أشار إلى أن الحالات تسكن منطقة واحدة والعامل المشترك بينهم هو الماء، وقال “أخذنا عينتين الأولى جرثومية والثانية كيميائية”.

وأوضح الطحان أن العينة الجرثومية بحاجة إلى 12-24 ساعة.

وأُخذت العينات من محطة تحلية المياه، ومنازل المصابين، وفق الطحان الذي أشار إلى توجه فريق من قسم البيئة والغذاء والصحة المدرسية إلى المدارس والأسواق والمحال التجارية ومحل بيع مياه للكشف عليها.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى