الصندوق الاسود

أين اصدقاء باسم عوض الله؟

 “وقع الخاروف وكثرت سكاكينه”

الحياة نيوز ـ المتابع للمشهد الاردني يستغرب تماما العتاب والصمت الذي خيّم على اصدقاء باسم عوض الله منهم وزراء ورؤساء مجالس ادارة شركات وبنوك ومستشارين في الديوان الملكي ومرافقين .. ووزراء ونواب واعيان سابقين.

باسم كان منزله عامرا بدعوات العشاء وتاسيس التيارات ودعم اشخاص مقربين منه لتشكيل حكومات يبدو ان الخوف اصبح يسيطر على اغلبهم كونهم خارج سرب المسؤولين اليوم لدرجة انهم يخافون ذكر اسمه على هواتفهم.

عاش الملك وسقطت اقنعة المنافقين ..

الايام القادمة ستشهد مفاجآت.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى