هام

عاجل .. البراري: الرفاعي كان متشنجا

الحياة نيوز-رد عضو اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية المستقيل، حسن البراري، الثلاثاء، على رسالة رئيس اللجنة سمير الرفاعي، بعد استقالته من اللجنة.

وقال البراري، في بث مباشر له عبر حسابه الشخصي على موقع فيسبوك، إن الرسائل التي وُجهت من الرفاعي إلى أعضاء آخرين في اللجنة كانت ناعمة، بينما الرسالة الموجهة له كانت متشنجة.

وأضاف أنه يحمل موقفا نقديا من المعارضة، وموقفا نقديا من النظام أيضا.

وأوضح البراري، أنه امتلك الجرأة ليقف أمام اللجنة ورئيسها لتقديم استقالته بعد قناعته بأن اللجنة لن تكون مدماكا أساسيا في الإصلاح بالأردن.

وأشار إلى أن دوره في الأردن،وتنويري، وهو سعيد بذلك.

وتوصل البراري إلى نتيجة، مفادها أن المقترحات التي تمخضت عن اللجنة، تبعدنا عن الإصلاح السياسي، وتدمر المجتمع، وفق قوله.

وبيّن أنه لن يكون مع أي لجنة لا تحقق الحد الأدنى من الإصلاح للأردنيين.

وأردف أنه لم يرى في اللجنة مدخلا إلى التوزير، مستدركا أن لا يمكن أن يكون في اللجنة على حساب الثوابت.

واستمر البراري قائلا: “أنه سجل الكثر من الاعتراضات الموثقة داخل اللجنة، وكتب مقالا عن مقترح السقف المرن الذي لم تقبله اللجنة”.

وقال البراري، إنه لا يبحث عن الشعبويات، وأن الاستقالة فعل سياسي، ولو أنه كان يبحث عن الشعبويات، لبقي في اللجنة.

وأضاف أنه آثر الاشتباك، حتى يئس من اللجنة.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى