الرئيسيةشايفينكم (رصد الحياة)

النابلسي عدو للراحة والجغبير عدو للبطالة والحواتمة يضرب من جديد والزعران في ورطة والسعايدة الحاضر الغائب والسفيران العضايلة والقضاة / عاجل

الحياة نيوز – خاص –
*وزير الشباب محمد النابلسي  لا يهدأ  فهو يصر على العمل ولساعات متأخرة لا يكل ولا يمل  فتجده اينما ذهبت وبجميع محافظات  المملكة للتواصل مع الشباب .. كيف لا وهو أفضل من يمثلهم لقربه من افكارهم وتطلعاتهم  ،ليبقى النابلسي عدو للراحة فلا يهدأ أو يستكين منذ توليه حقيبة الوزارة  .

*المتابع لرئيس غرفة صناعة الأردن فتحي الجغبير يعي تماما بأن همه الأول والأخير التقليل من نسب”البطالة” وكيفية توفير فرص عمل للعاطلين عن العمل خاصة فئة الشباب ، الجغبير يواصل العمل بالليل بالنهار لنصل الى صناعة أردنية بامتياز تصل الى العالمية.

*مدير الامن العام اللواء الركن حسين الحواتمة وكافة اجهزة وكوادر الامن العام يضربون بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن والمواطن ، الحواتمة عاد ليضرب بيد من حديد وبكل قوة ارباب السوابق و”الزعران” الذين اضحوا في ورطة لا تحمد عقباها.

* السفيران د.امجد العضايلة وسفيان القضاة يمثلان المملكة الاردنية الهاشمية خير تمثيل واستطاعا بكل جهد وتميز من خلق بصمات ايجابية للاردن والاردنيين ويواصلان العمل بعيدا عن الاعلام فالاردن دائما وأبدا امام أعينهما.

*نقيب الصحفيين السابق الزميل راكان السعايدة الحاضر الغائب بين زملائه في الوسط الصحفي ، السعايدة كسب ثقة واحترام كل من عرفه من زملائه الصحفيين والجميع يتسائل بماذا يفكر راكان السعايدة.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى