مدارس وجامعاتهام

“أكاديمية أبوغزاله العالمية الرقمية” و”برايت انجنيرز” يعتمدان مدارس النظم الحديثة لتعليم الابتكار الرّقمي

الحياة نيوز-بالتعاون ما بين “أكاديمية طلال أبوغزاله العالمية الرقمية” وشركة “برايت انجينيرز”، تم اعتماد مدارس النظم الحديثة لتعليم برامج الابتكار، ضمن شراكة استراتيجية، تهدف إلى الاستثمار في الطاقات الشبابية في سن مبكرة نحو الابتكار التقني.

وسيتم من خلال هذا التعاون تطبيق حزمة من برامج الابتكار الرقمي، من خلال البرنامج التدريبي “المبتكر الرقمي الصغير”، بالمستويين المبتدئ والمتقدم.

ويعد هذا البرنامج الأول من نوعه في المنطقة، والموجّه إلى طلبة المدارس من ذوي الفئة العمرية (11-16) سنة؛ لإكسابهم المهارات الفنيّة والتقنية اللازمة لتقديم مشاريع ابتكارية وريادية.

ويهدف هذا الاعتماد لتوعية الطلبة والارتقاء بمهاراتهم وقدراتهم الإنتاجية والابتكارية من خلال البرامج التدريبية في مجال حقوق الملكيّة الفكريّة وبراءات الاختراع وعلوم الروبوت والذكاء الاصطناعي والهندسة التكنولوجية، ليُصار إلى منحهم شهادة (مُبتكر) معتمدة، وكذلك منح المدارس لوحة الاعتماد في تعليم برامج الابتكار الرقمية.

وأشاد مدير عام مدارس النظم الحديثة الدكتور مصطفى العفوري بالدور الكبير لشركة برايت وأكاديمية طلال أبوغزاله العالمية الرقمية في السعي نحو اكتشاف وبناء قدرات الطلبة في مجال التكنولوجيا الرقمية لتحقيق الرسالة والطموح المنشودة من ذلك لصناعة عربية مساهمة في إنتاج الابتكار التكنولوجي.

من جانبه أكد المدير العام لشركة برايت انجينيرز الدكتور ماجد حمد على أهمية حصول المدارس على هذا الاعتماد كونه يحاكي الرؤية الثاقبة لمدارس النظم نحو تحفيز وصقل مفاهيم الابتكار والإبداع التكنولوجي لدى طلبتها، وكذلك سعي المدارس نحو زيادة الوعي وتمكين الطلبة لمهارات القرن الحادي عشر من مهارات التفكير والإبداع وحل المشكلات، بما يتلاءم مع رؤية المدرسة في إعداد جيل من القادة المتميزين في جميع المجالات المستقبلية.

وبين الأستاذ يوسف الرواس المدير التنفيذي لأكاديمية طلال أبوغزاله العالمية الرقمية أن إطلاق البرنامج يأتي لتهيئة الطلبة وإعدادهم لتحديات العالم الرقمي المبني على استخدامات معايير الذكاء الاصطناعي ومؤشراته، وما يتطلبها من إعداد بيئة جاذبة للابتكار، مضيفا أن البرنامج تم إعداده وفقا لأعلى معايير الجودة، من خلال خبراء مدربين مؤهلين بطريقة تكاملية لتمكين المتعلم من اكتساب جميع المهارات الفنية والتقنية اللازمة لتقديم المشاريع الابتكارية.

وأشار إلى أن هذا البرنامج يأتي استجابة لاهتمامات سعادة الدكتور طلال أبوغزاله لهذه هذه الفئة العمرية، لدورها في صنع المستقبل.

يشار إلى أن أكاديمية طلال أبوغزاله العالمية الرقمية عضو في “طلال أبوغزاله العالمية” تهدف إلى تزويد الموارد البشرية بالمعارف والمهارات رقميا.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى