مدارس وجامعاتهام

الزعبي : كلفة مشروع هيكلة كليتي الكرك وكلية إربد الجامعية تقدر بعشرة ملايين دولار

خلال رعايته لفعاليات ورشة العمل ” التحليل الوظيفي والتطوير لبرامج الدبلوم التقني”
رئيس جامعة البلقاء التطبيقية : اهم ركائز نجاح جامعة البلقاء التطبيقية هي التركيز على التعليم التقني والتطبيقي
الزعبي : كلفة مشروع هيكلة كليتي الكرك وكلية إربد الجامعية تقدر بعشرة ملايين دولار.
الزعبي : المشروع الوطني” التطور الوظيفي في المسارات المهنية” خطة طموحة ونوعية تهدف الى تطوير وتجويد التعليم المهني والتقني .
الحياة نيوز- رعى رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الاستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي اليوم الاربعاء افتتاح فعاليات ورشة العمل ” التحليل الوظيفي والتطوير لبرامج الدبلوم التقني ” والتي تنظمها الجامعة بالتعاون مع الوكالة الكورية للتعاون الدولي (كويكا) بحضور مديرة مكتب الوكالة في الأردن Kim Hyo- JIN ونائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية الاستاذ الدكتور سعد ابو قديس وبمشاركة مدراء شركات وممثلي عن النقابات ومهندسين وخبراء من القطاع الخاص بالإضافة الى عدد من الاعضاء الهيئة التدريسية في كليات جامعة البقاء التطبيقية .
الدكتور رئيس الجامعة اكد خلال كلمة له ” ان احدى اهم ركائز نجاح جامعة البلقاء التطبيقية هي التركيز على التعليم التقني والتطبيقي المبني على المهارات والكفايات التي يحتاجها سوق العمل واننا معنيون بتحقق رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم بالتركيز وتوجيه الشباب نحو التعليم التقني وتأهيلهم وإكسابهم المهارات اللازمة ليكونوا قوى عاملة فاعلة ومنافسة في السوق المحلي والإقليمي .
وقال الزعبي ان الجامعة قامت بهيكلة وتطوير الخطط التعليمية في 4 كليات تعنى بالتعليم التقني وفقا لخطط عالمية لتكون نموذجا يمكن البناء عليه مستقبلا، حيث تم اختيار كليات الهندسة التكنولوجية في عمان (بوليتكنيك)، الحصن الجامعية، معان الجامعية، والسلط التقنية، لنقل النماذج العالمية إليها وبما يتماشى «مع الخطة الإستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية والتوسع بالتعليم التقني تحقيقا للرؤى الملكية السامية».
واشار الدكتور الزعبي الى إطلاق الجامعة لمشروعها الوطني” التطور الوظيفي في المسارات المهنية”، الهادف إلى منح الشهادات المهنية (التجسير والنفاذية في منح الشهادات المهنية)والذي يأتي تحقيقاً للتطلعات الملكية السامية والذي يعتبر خطة طموحة ونوعية تهدف إلى تطوير التعليم التقني والمهني على مستوى الدرجة الجامعية المتوسطة في الأردن، وتجويد مخرجاته وتحقيق ملائمتها لمتطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي وتلبية احتياجاتها من العمالة الماهرة والفنيين والتقنيين في التخصصات المختلفة وعلى أعلى المستويات من المهنية.
كما واشار رئيس الجامعة الى التوجه نحو تأسيس 3 مراكز للتوجيه والتطوير الوظيفي في الشمال و الوسط والجنوب، وتتضمن عملية إنشاء هذه المراكز بناء قدرات الفرق العاملة فيها بدورات متخصصة ويأتي إنشاء هذه المراكز كمرحلة أولى لإنشاء مراكز أخرى خلال السنوات القادمة في كافة كليات الجامعة.
وأوضح الدكتور الزعبي ان كلفة مشروع انشاء وإعادة تأهيل هذه المرافق في الجامعة وكلية الكرك وكلية إربد الجامعية تقدر بعشرة ملايين دولار منها 6 مليون دولار منحة من الوكالة الكورية و4 ملايين دولار تمويل ذاتي من جامعة البلقاء التطبيقية لإنشاء وإعادة تأهيل المرافق في الجامعة وكلية الكرك وكلية إربد الجامعية بما يتماشى مع الرؤى الملكية والإستراتيجية الوطنية الأردنية للتعليم التقني والمهني, بهدف زيادة فرص العمل لخريجي التخصصات الموطنة في كلية إربد الجامعية وكلية الكرك الجامعية والبالغ عددها 7 تخصصات منها (صيانة السيارات وتكنولوجيا البناء وتكنولوجيا صناعة الأزياء).
وقدم الدكتور الزعبي الشكر لحكومة وشعب كوريا الجنوبية لدعمها المتواصل للمملكة الأردنية الهاشمية ومنها جامعة البلقاء التطبيقية للمضي قدما في تحقيق ثورة حقيقية في التعليم التقني والمهني الأمر الذي ينعكس إيجابا على القطاع الاقتصادي برمته من خلال خلق فرص التشغيل الذاتي للخريجين أو الالتحاق بالقطاع الخاص المشغل الأكبر للقوى البشرية المؤهلة والمدربة للحد من مشكلتي الفقر والبطالة وتحريك عجلة النمو الاقتصادي.
كما قدم الدكتور الزعبي الشكر لمديرة مكتب كويكا في الأردن والتي ستغادر المملكة نهاية هذا الشهر على الخدمات الجليلة التي قدمتها أثناء عملها وطاقمها في عمان.
نائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية الاستاذ الدكتور سعد ابو قديس أشار الى ان انعقاد الورشة ياتي في اطار تنفيذ مشروع تطوير التعليم التقني بين جامعة البلقاء التطبيقية والوكالة الكوري للتعاون الدولي بهدف زيادة فرص العمل لخريجي التخصصات الموطنة في كلية إربد الجامعية وكلية الكرك الجامعية.
بدوره قدم عميد البحث العلمي الاستاذ الدكتور سعيد ابو رمان نبذة عامة عن المشروع وعن اهداف ورشة العمل والمتضمنة مشاركة اصحاب العمل والخبراء من القطاع الخاص مع اعضاء الهيئة التدريسية في جامعة البلقاء التطبيقية وذلك لدراسة حاجات سوق العمل وعكس ذلك على الخطط الدراسية المستحدثة في 7 تخصصات في كلية الكرك واربد الجامعتين.
وتتضمن فعاليات الورشة والتي تستمر يومين تشكيل لجان مشتركة من المشاركين من القطاع الخاص وأعضاء الهئية التدريسية وتحليل المعلومات للخروج بتوصيات لتطوير المناهج للتخصصات السبع في الكليات ذلك العلاقة .

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى