هام

عباس يطالب بجلسة طارئة لمجلس الأمن

الحياة نيوز-

دعا الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي في المدينة القجس، وذلك على خلفية اقتحام المسجد الأقصى وقرارات تهجير أهالي حي الشيخ جراح.

وقال عباس خلال مداخلة هاتفية لتلفزيون فلسطين الرسمي: “نطالب بحماية دولية لشعبنا الفلسطيني، وأعطيت تعليماتي لسفيرنا في الأمم المتحدة رياض منصور بطلب عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي لبحث الاعتداءات في المدينة المقدسة”.

وأضاف عباس “أحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عما يجري في القدس وما يترتب على ذلك من تداعيات، ونطالب المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته كاملة لتوفير الحماية الدولية لشعبنا ومقدساتنا”.

وفي سياق ذي صلة، أدان وزير شؤون القدس، فادي الهدمي، اقتحام قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية للمسجد الأقصى المبارك، مساء الجمعة، والاعتداء على المصلين المسالمين، معتبراً إياه تصعيدا خطيراً.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى