الرئيسيةشايفينكم (رصد الحياة)

عاجل ..فايزر تتوقع التصريح باستخدام لقاحها للأطفال

الحياة نيوز-

قالت شركة فايزر الثلاثاء، إنها تتوقع  أن تصرح إدارة الغذاء والدواء الأميركية باستخدام لقاحها على الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 عاما.

وقال موقع الإذاعة الأميركية العامة “أن بي آر”  أنه من المتوقع أن يتم إصدار التصريخ في وقت ما من الأسبوع المقبل.

وحتى الآن يسمح بإعطاء لقاح فايزر- بايونتيك، فقط للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 عاما فما فوق.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة فايزر، ألبرت بورلا للمستثمرين في مؤتمر عبر الهاتف صباح الثلاثاء إن التصريح يجب أن يصدر “قريبا”.

وأعلنت الشركة في أواخر مارس أنها ستطلب من إدارة الغذاء والدواء (FDA) توسيع نطاق تصريح الاستخدام في حالات الطوارئ للسماح للشباب بتلقي اللقاح، مستشهدة بالتجارب السريرية التي أظهرت أن اللقاح يثير “فعالية ممتازة واستجابات قوية للأجسام المضادة” لدى المراهقين من سن 12 إلى 15 عامًا.

وتأتي أخبار التصريح هاته، بينام أصبح الأطفال الآن يمثلون الآن نسبة متزايدة من حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة، بينما تم تطعيم أكثر من 100 مليون بالغ بالكامل ضد فيروس كورونا بلقاحات فايزر وموديرنا على وجه الخصوص.

وتُجري شركة فايزر دراسات على أطفال لتحديد سلامة وفوائد إعطاء لقاحها للصغار.

وتخطط الشركة لتقديم طلبين جديدين لترخيص الاستخدام في حالات الطوارئ في سبتمبر، مع طلب واحد يغطي الأطفال من سن 2 إلى 5 سنوات، بينما ينطبق طلب ثانٍ على الأطفال من سن 5 إلى 11 عامًا.

كما تنوي الشركة إيداع طلب مستقبلا بعد نهاية أبحاثها يخص فئة الأطفال من من 6 أشهر إلى سنتين “ومن المتوقع أن يكون ذلك في الربع الرابع من السنة الجارية” وفق المصدر ذاته.

ومع بداية الوباء، كانت نسبة إصابة الأطفال ضئيلة جدا، لكنهم اليوم يمثلون أكثر من خُمس حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد في الولايات التي تنشر البيانات حسب العمر ، وفقًا لـ الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال.

ومنذ عام واحد فقط ، كانت حالات إصابة الأطفال بـالفيروس التاجي تشكل حوالي 3 في المئة فقط من إجمالي الولايات المتحدة.

لكن الرابطة قالت الإثنين إن الأطفال الآن يمثلون 22.4 في المئة من الحالات الجديدة المبلغ عنها في الأسبوع الماضي، وهو ما يمثل 71،649 من أصل 319،601 حالة.

ويوضح تقرير حديث لبيانات تم جمعها حتى 29 إبريل ، كيف زادت حصة الأطفال من عدوى فيروس كورونا في الأسابيع الأخيرة.

ويربط الخبراء هذا الاتجاه بعدة عوامل، لا سيما معدلات التطعيم المرتفعة بين كبار السن من الأميركيين.

ووفقًا لملاحظات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (سي دي سي) تشكل الفئة العمرية بين 18 و 24 عامًا أعلى معدلات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى