محلياتهام

جمعية المستشفيات الخاصة تعلن الاستعداد لاستقبال وعلاج جرحى (انتفاضة الأقصى)

طالبت العالم بالتدخل لحماية الفلسطينيين ومقدساتهم

 

الحياة نيوز  استنكرت جمعية المستشفيات الخاصة اعتداءات جيش الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين المتواصلة على المسجد الاقصى المبارك وانتهاك حرمته وبخاصة خلال شهر رمضان المبارك دون أي مراعاة للأعراف والقوانين الدولية ذات الصلة بالأراضي التي تقع تحت الاحتلال.

وقال رئيس الجمعية د. فوزي الحموري في بيان اصدره اليوم ان ما تشهده مدينة القدس والمقدسات الاسلامية وكذلك المسيحية فيها من ممارسات تعسفية يندى لها الجبين وانتفاضة شعبية عارمة تتطلب من الحكومة الاردنية وحكومات الامتين العربية والاسلامية والعالم اجمع التدخل والوقوف في وجه هذه الممارسات والاعمال العدوانية واتخاذ خطوات لحماية ومساندة الشعب الفلسطيني في محنته ودعم صموده على ارضه في مواجهة أعتى اشكال الاحتلال واغتصاب الحقوق.

واشارت الجمعية الى أن ما يتعرض له المواطنون الفلسطينيون في حي جراح بمدينة القدس هو جريمة تهجير قسري من منازلهم واحلال مستوطنين صهاينة مكانهم وذلك ضمن المخطط الهادف الى اخلاء المدينة المقدسة من سكانها الفلسطينيين الاصليين وتهويدها بالكامل.

واشاد الحموري بالصمود البطولي لأبناء الشعب الفلسطيني وتضحياته وتحديه وتصديه لاعتداءات الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه، وتمسكه بمقدساته وارضه وحقوقه المسلوبة والدفاع عنها ونضاله من اجل التحرر من نير الاحتلال الغاشم.

واكد الحموري على مد يد العون لأشقائنا الفلسطينيين وذلك باستقبال ومعالجة الذين اصيبوا خلال تصديهم لاعتداءات جيش وشرطة الاحتلال والمستوطنين على المسجد الأقصى المبارك ومقاومتهم لمخطط تهجير إخوانهم عن منازلهم في حي الشيخ جراح، وذلك التزاما وتأكيدا منها على الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى