الرئيسيةمحليات

تجارة عمان توجه رسالة تضامن لتجارة القدس

الحياة نيوز- وجّه رئيس غرفة تجارة عمان خليل الحاج توفيق رسالة تضامن الى غرفة تجارة القدس عبر فيها عن وقوف اعضاء غرفة تجارة عمان مع تجار القدس في التصدي الى عمليات التهويد والتضييق على اعمالهم من قبل المحتل.

وتاليا الرسالة:

سعادة الاخ الفاضل كمال عبيدات المحترم
رئيس الغرفة التجارية الصناعية العربية بالقدس
القدس – دولة فلسطين.

السلام عليكم ورحمة الله وبعد ،،
بكل افتخار نتابع تضحيات أهلنا في مدينة القدس المحتلة وعموم فلسطين الحبيبة، دفاعاً عن المسجد الأقصى المبارك وتراب الوطن الطهور وتصديهم للغزاة المحتلين، لصوص الأوطان وقتلة الأطفال.
اليوم ونحن نرى رجال القدس وفلسطين الذين آمنوا بحتمية انتصارهم على العدو الغاصب والكيان الصهيوني، نشعر بالعزة أن بيت المقدس في أيادي أمينة، وعيون تحرسه، فألف ألف تحية للمرابطات والمرابطين في أكناف أولى القبلتين ومعراج رسولنا الكريم.
إن الألم يعتصرنا ونحن نشاهد إعتداءات المغتصبين والمستوطنين المُدججين بالأسلحة وهم يعتدون على الاهل بمدينة القدس المحتلة وأهلنا الاشاوس في الشيخ جراح، الذين يدافعون عن وجودهم، وعن أرضهم بقلوب يملؤها الايمان بأن نصر الله آت، وأن هذه الغمة ستزول، وسيزول معها كل المغتصبين، فالأرض لنا ونحن من سيرثها بإذن الله.
رغم جروحنا، وآلامنا، إلا انّنا على يقين بأن وعد الله نافذ لا محالة، فصبراً آل فلسطين فإنَّ موعدكم مع التحرير، ونحن كمجلس إدارة غرفة تجارة عمان، نقف معكم في خندق الدفاع عن الأرض والمقدسات، ونشعر بكل ما تعانون من تضييق وممارسات الكيان الصهيوني المحتل للنيل من عزيمتكم وصمودكم.
كما أننا نشدُّ على أيادي تُجار وصُنّاع القدس الصامدين في وجه كل مخططات دولة الاحتلال، من خلال التضييق على أعمالهم وأرزاقهم وعرقلة تجارتهم لدفعهم إلى هجرتها لتسريع عمليات التهويد وتنفيذ مخططات الصهاينة بتفريغ المدينة من أهلها.
طوبى لأهل القدس، وطوبى لفلسطين، لتبقى شامخة وصامدة في وجه اللصوص المحتلين، والخلود للشهداء.
خليل الحاج توفيق
رئيس غرفة تجارة عمّان

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى