الرئيسيةعربي ودولي

دمشق توضح طبيعة التفجير الأخير

الحياة نيوز-ذكرت وكالة سانا أن الصوت الذي سمع في أحياء العاصمة السورية دمشق ناجم عن تفجير ذخائر من مخلفات الحرب.

وأوضحت الوكالة أن التفجير تم في منطقة عين ترما بريف دمشق.

وكان عدد من الصفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تداول خبرا يفيد بوقوع تفجير في أرجاء العاصمة السورية دون أن يكشف عن أسبابه.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى