الرئيسيةمحليات

وزير المياه والري ووزير الزراعة يبحثان احتياجات المزارعين

وزير المياه والري ووزير الزراعة يبحثان  احتياجات المزارعين والقضايا ذات الاهتمام المشترك
الحياة نيوز- قال وزير المياه والري الدكتور معتصم سعيدان خلال اعمال الاجتماع المشترك مع وزير الزراعة محمد داودية في مبنى وزارة المياه والري بحضور رئيس لجنة الزراعة والمياه والبيئة النائب محمد العلاقمة وحضور أمين عام وزارة الزراعة المهندس محمود الجمعاني ومدير عام الاقراض الزراعي المهندس محمد الحياري ورئيس المركز الوطني للبحوث الزراعية بالانابة د. نعيم مزاهرة وأمين عام سلطة المياه المهندس أحمد عليمات وأمين عام سلطة وادي الاردن المهندسة منار محاسنة ان توفير البيئة المناسبة للاخوة المزارعين  في جميع مناطق الاردن بما يضمن تنمية الزراعة الوطنية تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك بدعم الزراعة والمزارعين والتزاما بالنهج الحكومي هو هدف أساسي ورئيسي، مؤكدا ان الحكومة تسعى بكل امكانياتها للتسهيل على الاخوة المزارعين والمواطنين وتقديم كافة التسهيلات الممكنة لهم وبهدف انجاح جهودهم وحماية الزراعة الوطنية وخلق كل الظروف المناسبة وتمكينهم من القيام بواجبهم على الشكل الأمثل كوعد والتزاما من الحكومة بمراعاة المصلحة الوطنية مع الاسراع بتأمين مصادر من المياه المعالجة للتعامل السريع والفوري مع حرائق الغابات في جميع المناطق بما يحافظ على الغابات الحرجية في المملكة .
وبين الوزير الدكتور سعيدان ان الوزارة تضع في سلم أولوياتها تعزيز شراكتها مع وزارة الزراعة لتحقيق الاهداف الوطنية المرجوة في ايجاد زراعة وطنية مستدامة مشيرا الى ان الوزارة وبمشاركة وزارة الزراعة وعدد من الجهات المختلفة ومن خلال لجان خاصة وبعد استمزاج أراء المزارعين في مختلف المناطق سيتم اعادة دراسة تقدير الاحتياجات والاثمان والمبالغ المستحقة على المزارعين ووضع ألية احتساب عادلة لمياه الري.
وكذلك سيتم استكمال تجهيز وحفر بئر الخناصري واستكمال برامج الرقمنة لدى وزارة الزراعة لتحسين مستوى الخدمة والتخفيف على الاخوة المزارعين اضافة الى اهمية الاسراع من وزارة المياه والري ووزارة الزراعة بأستكمال عمل خارطة للمواقع المائية المختلفة لتزويد الكوادر الزراعية وكوادر الدفاع المدني بالمياه والمياه المعالجة لتميكنهم من التعامل مع مختلف حوادث حرائق الغابات بسرعة وفاعلية سواء بواسطة الخطوط او الخزانات.
من ناحيته ثمن وزير الزراعة محمد دوادية الدعم والاسناد من قبل وزارة المياه والري في تطوير اعمال الرقمنة والربط الالكتروني لدى وزارة الزراعة مبينا ان تعزيز اوجه التعاون مع وزارة المياه والري وتنسيق الجهود لاختيار مواقع الحصاد المائي التي تنفذها وزارة الزراعة في مناطق البادية سيشكل رافعة هامة للقطاع الزراعي خاصة وان الوزارة نفذت (108)حفيرة و(14) سد في البادية بسعة (14) مليون متر مكعب مؤكدا اهمية اختيار المواقع بالتنسيق مع قطاع المياه .
واضاف داودية ان القطاع الزراعي سيشهد تحسنا خلال المرحلة المقبلة نظرا للدعم الكبير الذي يلقاه القطاع بفضل توجيهات جلالة الملك والدعم الحكومي  وذلك من خلال توفير مستلزماته وتذليل الصعوبات التي تواجه جميع مزارعي الأردن ، واضاف اننا في ظل جائحة كورونا مدعون اكثر من اي وقت مضى لدعم الابتكار والافكار الابتكارية الجديدة، لافتا الى ان الحكومة لن تتوانى عن دعم المزارع الاردني بكل طاقتها لما للزراعة من دور حاسم في تحقيق الامن الغذائي واشار الى اهمية الاسراع بايجاد الحلول الناجعة لمعضلة حرائق الغابات بالتعاون مع وزارة المياه والري والجهات الاخرى وتغليظ العقوبات على مرتكبيها .

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى