مدارس وجامعاتهام

الزعبي يهنئ أسرة كلية العلوم في البلقاء التطبيقية لحصولها على شهادة ضمان الجودة

الحياة نيوز- حققت جامعة البلقاء التطبيقية إنجازاً نوعياً جديداً يضاف إلى سجل إنجازاتها المتميزة بحصول كلية العلوم على شهادة ضمان الجودة الصادرة عن هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها.
وهنأ رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي اسرة الجامعة عامة واسرة كلية العلوم خاصة بكوادرها الاكاديمية والادارية ، حيث أن هذا الإنجاز يظهر مستوى الجودة المتقدم للعملية التعليمية في الكلية ومخرجاتها؛ الأمر الذي ينعكس إيجاباً على سمعة الجامعة وتسويق خريجيها، واستقطاب المبدعين من الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية والإدارية؛ مما يجعل البلقاء قبلة للمتميزين وبوصلة للعلم والمعرفة.
وأشار الدكتور الزعبي إلى ان هذا الإنجاز يضاف إلى قائمة الإنجازات التي حققتها الجامعة والتي تعمل على تحقيقها ضمن الرؤى الملكية السامية وفق الخطة الاستراتيجية الشاملة للجامعة التي تهدف للوصول بالجامعة إلى العالمية من خلال الإيفاء بمتطلبات التصنيفات العالمية والاعتمادات المحلية والدولية، مشيراً إلى اهمية الخطوات التي اتخذتها الجامعة في هذا المجال وهذه النقلة النوعية التي شهدتها في السنوات الأخيرة على مستوى الجامعة وجميع كلياتها الأكاديمية.

الدكتوره هاله الجبر عميد كلية العلوم عبرت عن شكرها الكبير واسرة الكلية لرئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي الذي عمل خلال السنوات الأخيرة على دعم الكلية بأفضل المختبرات العلمية وتحديث البنية التحتية والتكنولوجية وتوفير كافة المتطلبات للكلية الأمر الذي انعكس بشكل كبير على العملية التعليمية في الكلية واثرى المحتوى الأكاديمي للكلية من خلال الدعم المتواصل والذي نجم عنه حصول الكلية على شهادة ضمان الجودة.
كما قدمت الدكتوره الجبر الشكر لنائب الرئيس الأكاديمي واسرة مركز ضمان الجودة وكافة الوحدات والدوائر المساندة على الجهود الكبيرة التي بذلوها لتجهيز كافة الملفات المتعلقة بحصول الكلية على هذه الشهادة.
كما اثنت على جهود اعضاء الهيئة التدريسية في الكلية على جهودهم في تقديم خلاصة علمهم لطلبة الكلية.

ويذكر أن الجامعة تعمل وضمن خطة طريق واضحة لحصول جميع كلياتها الأكاديمية على شهادة ضمان الجودة المحلية التي تضم ثمانية معايير هي: التخطيط الاستراتيجي، والحوكمة، البرامج الأكاديمية، والبحث العلمي، والإيفاد، والإبداعات، والمصادر الماليّة، والماديّة، والبشريّة، والخدمات الطلّابية، وخدمة المجتمع والعلاقات الخارجيّة، وإدارة ضمان الجوْدة.
بالإضافة للعمل على تحقيق متطلبات الاعتمادات العالمية للتخصصات والبرامج الأكاديمية.

هذا وتجدر الاشارة الى أن جامعة البلقاء التطبيقية قد شهدت نقلة نوعية في مجال الجودة والتصنيفات العالمية حيث حصلت الجامعة على المرتبة الثانية محلياً، وجاءت ضمن الفئة (601 – 800) في تصنيف التايمز العالمي “THE” وأدرجت ضمن الترتيب 72 عالمياً في تصنيف الجامعات الخضراء الأخير.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى