الرئيسيةمحليات

قطاع الاثاث والصناعات الخشبية يمر بظروف حرجة

الحياة نيوز- ناشد رئيس وأعضاء الهيئة الادارية لجمعية مصدري ومتجي الاثاث الاردنية الحكومة ممثلة بوزارة الصناعة والتجارة ووزارة العمل لإعتبار قطاع الاثاث والصناعات الخشبية ضمن القطاعات الصناعية الاكثر تضرراً لجائحة كورونا للشهر الحالي والاشهر اللاحقة للعام الجديد .

وأكد رئيس الجمعية سامر كاتبي في بيان له بأن قطاع الاثاث والصناعات الخشبية والذي يعتبر أحد أكبر القطاعات الصناعية تشغيلاً للأيدي العاملة بشكل مباشر وغير مباشر يعاني من المشاكل والخسائر الكبيرة والصعوبات التي لحقت بمنشأته الصناعية من شركات ومؤسسات ومناجر ومعارض للأثاث والمفروشات من أضرار نتيجة الاغلاقات التي رافقت وترافق هذه الجائحة من ناحية وعدم قدرة الشركات العاملة في القطاع من الوفاء بالتزاماتها من دفع للرواتب والايجارات وغيرها , وما رافق ذلك من انخفاض لحركة الصادرات لمنتجات هذا القطاع وانخفاض مبيعاته في السوق المحلي وتوقف أعمال المشاريع نظراً لتراجع أعمال القطاع الانشائي .

هذا وطالب كاتبي الحكومة لإعتبار القطاع ومنشأته من القطاعات الأكثر تضرراً وذلك لإستفادة المنشأت الصناعية من برامج الدعم التي توفرها مؤسسة الضمان الاجتماعي والبنك المركزي , وتأكيده كذلك للعمل على رفع الحظر الشامل أيام الجمع بمناسبة حلول أعياد الميلاد ورأس السنة لكي يتمكن القطاع والشركات من النهوض من هذه الازمة والاستمرارية في العمل ولا سيما وأن منتجات هذا القطاع مشهود لها بالجودة والاتقان والمستوى الرفيع وبمنافستها العالمية للمنتجات المستوردة .

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى