الرئيسيةمحليات

التربية .. التوجيهي شهد التزاماً كبيراً

الحياة نيوز- أكد وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي، أن اليوم الأول لامتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة لعام 2020 / الامتحان التكميلي، شهد التزامًا تامًا بإجراءات البروتوكول الصحي من لبس الكمامات وقياس درجات الحرارة والتباعد، وفق ما هو مخطط له.
وأضاف الدكتور النعيمي، خلال جولة تفقدية قام بها اليوم الخميس لعدد من قاعات الامتحان في مدرستي لب الثانوية للبنين التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء ذيبان، وبسمة الثانوية الشاملة للبنات التابعة لمديرية التربية والتعليم لقصبة مادبا، أننا قد لمسنا وعيا متزايدا واهتماما كبيرا بالاشتراطات الصحية من قبل الطلبة والكوادر القائمة على الامتحان، متمنيا الاستمرار بالالتزام بهذه الاشتراطات.
وأوضح أن الوزارة قد وجهت القائمين على الامتحان دخول الطلبة إلى قاعات الامتحان فور استكمال إجراءات البروتوكول الصحي، والاستمرار بتهيئة البيئة الامتحانية المناسبة من حيث الهدوء، وتوفير التدفئة والمياه والتهوية للقاعات، وتذكيرهم بالإجراءات وآلية الامتحان، مشيدا بمستوى التزام الجميع بالتعليمات والإجراءات الناظمة لعقد الامتحان.
وأكد أنه ومن خلال المتابعة مع غرفتي العمليات في مركز الوزارة، وإدارة الامتحانات، فإنه لم ترد ملاحظات حول الامتحان، مشيرا إلى أن الانطباع العام حول الامتحان من قبل الطلبة أظهر توازنًا في الأسئلة والمدة الزمنية المقررة له.
وبين أن عقد هذ الامتحان الوطني يجسد بشكل كبير تعاون المؤسسات الوطنية، معربا عن شكر الوزارة لمختلف الجهات المساندة من وزارة الصحة والداخلية ومديرية الأمن العام والدفاع المدني وديوان المحاسبة ووسائل الإعلام.
كما أعرب عن شكره للكوادر التربوية القائمة على الامتحان من مديري التربية والتعليم ورؤساء القاعات والمراقبين والأجهزة الرقابية والإشرافية ولجان المتابعة، مشيرا إلى أنه لمس اهتماما واضحا من خلال تنفيذ عدد من المبادرات الإبداعية لتهيئة البيئة الامتحانية للطلبة.
وثمن تعاون أولياء أمور الطلبة، متمنيًا عليهم طمأنة أبنائهم وإبعادهم عن أي قلق أو ضغوط نفسية قد تنعكس على أدائهم في الامتحان.
وأبدى الطلبة ارتياحهم للإجراءات الإدارية والفنية التي قامت بها الوزارة لضمان تقدمهم للامتحان في بيئة مناسبة، مؤكدين أن الأسئلة كانت متوازنة، وراعت الفروق الفردية فيما بينهم، وأن الوقت كان كافٍ للإجابة عليها.
من جانبه تفقد أمين عام الوزارة للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة، عدداً من قاعات الامتحان التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء الرمثا، رافقه خلالها متصرف اللواء فراس أبو الغنم، ومدير الشرطة، شملت مدارس الرمثا الأساسية للبنين وزينب بنت الرسول الثانوية المختلطة وحمزة بن الحسين الثانوية المهنية للبنين.
بدورها تفقدت أمين عام الوزارة للشؤون الإدارية والمالية الدكتورة نجوى قبيلات، اليوم عدداً من قاعات الامتحان التابعة لمديرية التربية والتعليم لقصبة عمان، شملت مدارس الرشيد الأساسية للبنين وعمر بن الخطاب الثانوية الشاملة.
واطلع الأمينان العامان، على سير الامتحان في تلك القاعات، مبدين ارتياحهما لمجرياته، فيما جالت فرق ولجان إشرافية من الوزارة على مختلف المدارس التي يعقد فيها الامتحان .
وتقدم للامتحان في يومه الأول، في مبحث التربية الإسلامية حوالي 18000 مشتركا ومشتركة من الفروع الأكاديمية والمهنية.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى