اخبار منوعةالرئيسية

فتاة تحول رماد جثة والدها لأظافر تتزين بها

الحياة نيوز – في الآونة الأخيرة انتشرت العديد من الصور المتمردة على التقاليع التقليدية لحفلات الزفاف، وأصبح هوس العديد في المبالغة بمظاهر الاحتفال، يتمدد شيئاً فشيئاً ليشمل كل عناصر ليلة الزفاف.
والمعروف أن كل فتاة تحضر لزفافها لتكون أجمل عروس بطلتها المميزة، إلا أن عروس قامت بتزيين أظافرها بشيء غير متوقع على الإطلاق.

والشابة التي تدعى شارلوت والتون، البالغة من العمر 26 عاماً، استخدمت خلال حفل زفافها على عريسها نيك، البالغ من العمر 33، عاما أظافر إكريليك مثل أي عروس، لكنها أضافت لها رماد جثة والدها المتوفى حتى تشعر بوجوده معها في حفل الزفاف، وفق (رائج).

وقالت العروس إنها كانت تشعر بأن والدها يمسك بيدها بينما تضع رماده على أظافرها مما منحها الطمأنينة خلال يوم عرسها.

وأضافت العروس أن الماكيرة الخاصة بها نفذت الفكرة باحترافية شديدة مما جعل الحزن يغادرها في يوم زفافها.

وتعتقد العروس البريطانية شارلوت والتون، أن والدها كان يريد حضور هذا اليوم حقاً، لذلك أقدمت على فعل هذا الشئ الغريب.

تابعنا على نبض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى